مناطق

أمير منطقة القصيم يشهد توقيع اتفاقية لإنشاء عيادة طبية متكاملة في النبهانية

صراحة – بريدة : أكد صاحب السمو الملكي الأمير الدكتور فيصل بن مشعل بن سعود بن عبدالعزيز الدور الفاعل للشراكات المجتمعية بين الجهات الحكومية والمؤسسات والقطاعات بالمنطقة، وأهمية تحويل خدمات الجمعيات الخيرية من خلال الشراكات من الرعوية إلى الإسهام في المنظومة التنموية الشاملة التي تعيشها المنطقة.
جاء ذلك بعد أن شهد سموه توقيع اتفاقية شراكة بين جمعية التنمية الاجتماعية بمحافظة النبهانية ومستشفى النبهانية العام، لإنشاء عيادة طبية متكاملة تقدم الخدمات الصحية والوقائية والعلاجية لفئات المجتمع وفق معايير الجودة, بحضور وكيل الإمارة الدكتور عبدالرحمن الوزان, ومحافظ النبهانية طارق اليحيا, والرئيس التنفيذي للتجمع الصحي بالقصيم الدكتور سلطان الشائع.
وأشار الأمير فيصل بن مشعل إلى أن توقيع الشراكة سيسهم في تعزيز أداء مستشفى النبهانية العام وتوسيع نطاق خدماته بمستويات عالية من الجودة تحقق رضا المستفيدين وتلبي احتياجاتهم، عاداً الاتفاقية نموذجاً مثالياً للشراكات الناجحة بين مختلف القطاعات الأهلية والحكومية وامتداداً للشراكة الناجحة مع القطاع الثالث ممثلاً بالجمعيات الخيرية في المنطقة لمواجهة آثار جائحة كورونا، حيث عملت الجمعيات لتوفير الدعم الصحي والغذائي لجميع المتضررين من الجائحة.
وثمن للجميع ما يجده القطاع الصحي في المنطقة من دعم وتحفيز في هذه الفترة المهمة.
بعد ذلك استمع سمو أمير القصيم إلى شرح عن أهداف الاتفاقية ومحاورها التي تركز على خدمة المستفيدين من البرامج الصحية من أهالي المحافظة والمراكز التابعة لها.
وقد وقع اتفاقية الشراكة من جانب مستشفى النبهانية مدير المستشفى أحمد السراني ، ومن جانب الجمعية رئيس مجلس الإدارة المهندس عبدالله العلويط

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com