مناطق

“إشراق” تنظم لقاء مشروع المسح الوطني لاضطراب فرط الحركة

صراحة – الرياض : عقدت الجمعية السعودية “إشراق” اليوم، لقاء مشروع المسح الوطني لاضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه في ظل رؤية 2030، برعاية صاحبة السمو الملكي الأميرة موضي بنت خالد بن عبد العزيز، وبحضور صاحبة السمو الأميرة نوف بنت محمد بن عبدالله رئيس مجلس إدارة جمعية “إشراق”، وأعضاء من هيئة الإحصاء السعودية، ونخبة من الأطباء والمهتمين، وذلك بمؤسسة الملك خالد.
واستهل اللقاء بكلمة سمو الأميرة نوف بنت محمد بن عبدالله أوضحت خلالها بأن المسح الوطني هو أحد مشاريع الجمعية لدعم ذوي اضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه وتحسين مستوى التعامل مع الذين يعانون منه وتنسيق الخدمات المقدمة لهم والتأكد من استمرار فعاليتها، والتي تعمل عليه الجمعية جاهدةً في إيصال وتوفير البرامج والخدمات التخصصية بالكفاءة العالية والجودة المرجوة وفق خطة إستراتيجية وضعتها مرتبطة بشكل مباشر برؤية 2030 (مجتمع حيوي)، ومحققة لمستهدفات برنامج تحول القطاع الصحي أحد البرامج المستحدثة لرؤية المملكة 2030 .
وأضافت أن الجمعية عملت على مشروع المسح الوطني كأول دراسة مسحية بمنهجية علمية دقيقة بالشراكة مع الهيئة العامة للإحصاء، تشمل جميع السكان لقياس نسبة شيوع الاضطراب في المملكة علاوة على ذلك هو اللبنة الأولى لقياس تأثيراته وخطورته والعوامل المسببة له.
بعد ذلك قدم رئيس اللجنة العلمية الدكتور محمد القحطاني عرضا مرئيا عن مشروع المسح الوطني لاضطراب فرط الحركة وتشتت الانتباه تضمن مراحل المشروع حول تشكيل الفريق العلمي الذي يضم في عضويته 22 عضوًا من مختلف التخصصات، والجهات المعنية المشاركة بإجراء المسح الميداني.
ثم ألقت سمو راعية الحفل كلمة قدمت خلالها الشكر لجميع القائمين على المشروع، مؤكدة أن الجمعية تعمل جاهدة على تقديم الخدمات لكل المستفيدين منها.
بعد ذلك توالت العروض المرئية للقاء.

الان .. تابعنا عبر تيليجرام 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى