مناطق

اختتام أعمال الندوة السنوية الأولى للطرق بالهيئة الملكية بينبع

صراحة – الرياض : اختتمت أمس أعمال الندوةَ السنوية الأولى للطرق والتي أقامتها الهيئة الملكية بينبع ممثلةً بقطاع التشغيل والصيانة وبمشاركة عددٍ من الجهات الحكومية والخاصة .
وقد دعي للمشاركة في هذه الندوة العلمية العديد من الباحثين والأكاديميين والممارسين المهنيين في المراكز البحثية والمؤسسات العلمية، لمناقشة أفضل الوسائل لرفع كفاءة الطرق وأنظمة السلامة المرورية بمدينة ينبع الصناعية.
وقد ناقشت الندوة التي عقدت على مدار اليومين الماضيين دور التخطيط الإستراتيجي في رفع كفاءة الطرق وتقديم حالة دراسية لتطبيق التخطيط الاستراتيجي لشبكة الطرق بالهيئة الملكية بينبع، والطرق العلمية لإدارة أصول البنية التحتية، وأعمال ضبط الجودة بمشاريع الطرق.
وناقشت الندوة سبل تحقيق السلامة المرورية على الطرق بصفة عامة وفي طرق مدينة ينبع الصناعية بصفة خاصة، والتعريف بالأسس اللازمة لتحقيق معامل الوعورة الدولي IRI وأهمية تحقيقه، كما تم طرح توصيات تخطيط النقل المتعلقة بالسلامة المرورية والإبتكارات والمبادرات الحديثة لتطوير هندسة النقل وجعلها أكثر أماناً.
وكذلك تضمنت الندوة التعريف بأنواع الجسور وعناصرها الإنشائية، وتقديم حالات دراسية لتطبيق نظام إدارة الجسور، إضافة إلى صيانة الجسور وفواصل التمدد وأهمية الكشف عليها.
في نهاية الندوة كرم الرئيس التنفيذي للهيئة الملكية بينبع الدكتور فهد بن ضيف الله القرشي الرعاة والمحاضرين وشكرهم على دعمهم لإنجاح هذا الحدث الذي سينعكس إيجاباً على رفع مستوى جودة الحياة في مدينة ينبع الصناعية بشكل خاص وكافة مدن المملكة بشكل عام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com