محليات

استمرار مناورات التمرين اللوجستي «الغضب العارم 22» بمشاركة القوات المسلحة ومشاة البحرية الأمريكية

صراحة – الرياض : تواصل القوات المسلحة السعودية ومشاة القوات البحرية الأمريكية، تنفيذ التمرين اللوجستي «الغضب العارم 22» ، الذي كان قد بدأ منذ عدة أيام وتستضيفه المملكة بمشاركة عدد من الوزارات والهيئات المعنية المساندة للتمرين.
ويشتمل التمرين على تنفيذ العديد من الفرضيات والتدريبات على عمليات الحشد والانتشار والنقل والإمداد، وتنفيذ فرضيات تدريبية للاتصالات والطبابة والطب الميداني وتمرين إنقاذ الحياة القتالي، والرماية بالذخيرة الحية، إلى جانب عمليات الإمداد والإخلاء المنفذة من قبل عناصر من القوات المسلحة السعودية والأمريكية.
ويهدف التمرين اللوجستي «الغضب العارم 22» إلى الممارسة والتدريب على تنفيذ الخطط الثنائية العسكرية العملياتية والإمدادية بين الجانبين، التي تشمل تعزيز التنسيق والشراكة العسكرية السعودية والأمريكية، وتحسين قدرات العمل المشترك، والتدريب على استخدام شبكة القواعد العسكرية وشبكات الطرق في المملكة وسلاسل الإمداد والإخلاء، كما يهدف إلى التدريب على العمل الحكومي التكاملي لتنفيذ التمارين العسكرية المختلطة.
ويعدّ تمرين «الغضب العارم 22» من التمارين العسكرية التي تجريها القوات المسلحة السعودية على مدار العام مع قوات الدول الشقيقة والصديقة؛ بهدف رفع الكفاءة القتالية واكتساب المزيد من الخبرات الميدانية والعمل على توحيد المفاهيم والمصطلحات العسكرية بين الأطراف المشاركة في التمارين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى