محليات

افتتاح الدورة التأصيلية للأئمة ورؤساء المراكز الإسلامية في تايلند

صراحة – الرياض: افتتح وكيل وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد المكلف عواد بن سبتي العنزي الدورة التأصيلية للأئمة ورؤساء المراكز الإسلامية بمملكة تايلند التي تنظمها الوزارة بالتعاون مع المجلس المركزي الإسلامي، بمشاركة 100 إمام ورئيس مركز إسلامي في تايلند .

وأكد العنزي أن المملكة تمد يد الخير للعالم وتسعى لنشر الوسطية والاعتدال ونبذ التطرف والإرهاب وإيضاح رسالة الإسلام الخالدة التي تدعو للرحمة ونشر الخير للعالم، حاثاً المشاركين على الحرص على طلب العلم والتمسك بالأصول الشرعية والعمل وفق منهج السلف الصالح في الدعوة والنصح والإرشاد والتعامل مع الناس.

من جانبهم ألقى عدد من الأئمة ورؤساء المراكز الإسلامية في حفل الافتتاح كلمات رفعوا خلالها الشكر والتقدير لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- على عنايتهم بشؤون المسلمين، منوهين بدور وزارة الشؤون الإسلامية في نشر الوسطية والاعتدال والإسهام في مد جسور التعاون مع مختلف المراكز الإسلامية بالعالم لنشر مفاهيم الإسلام والتحذير من الغلو والتطرف والكراهية .

إثر ذلك انطلقت أعمال الدورة التأصيلية التي تستمر عدة أيام وتناقش موضوعات في الأمن الفكري والعقيدة والسلوك، كما تسلط الضوء على حسن التعامل مع اتباع الديانات الآخرى ونشر التسامح ونبذ الكراهية.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى