المقالات

التنفيذي الخيار الأول دائماً

 

بهذه العبارة بالعنوان أعلاه، أعلن الموقع الرسمي للتنفيذي عن تشرفهم بتقديم خدمات لمليون مسافر عبر صالاتهم بمطارات المملكة وذلك مع نهاية العام 2023، مؤكدين ان المسافرين هم فعلا شركاء النجاح، وعنوان التنفيذي الخيار الأول دائما، ليس بعنوان أو تصريح سهل، بل هو فعليا مسؤولية كبيرة اخذت إدارة التنفيذي على عاتقها تحملها، هذه المسؤولية لكي تعلن إدارة التنفيذي عن تحملها، تؤكد لنا حجم الثقة بقدرتهم على ذلك، ومعرفتهم الجيدة بالإمكانيات المتوفرة لديهم، والمؤهلات التي بنوا عليها مثل هذا التصريح، الذي اعتبره تحدي اكثر منه اعلان، أنت تكون الخيار الأول ودائما، يعني ان الجميع سياتي خلفك.

التنفيذي هذه المؤسسة الوطنية التي تعنى بخدمة المسافرين عبر مطارات المملكة كلها، مغادرون قادمون دوليا وداخليا، في خدمة هذا العدد الهائل من زوار ورواد الصالات التنفيذية، متنوعين الأفكار من كل الجنسيات، تنوع ثقافي لغات مختلفة، اهداف وغايات متنوعة ومتعددة لكل منهم، أفراد وعائلات، وكل هذا وأكثر يعني انه لا بد من خدمتهم بنفس النسق بوتيرة عالية وجودة متميزة، يلزم معها بعد خروجهم من الصالات التنفيذية ان يكون قد وقر في أنفسهم أنهم محط اهتمام، وأنهم تلقوا الخدمات والتسهيلات التي يستحقونها وأكثر.

ان ادارة التنفيذي التي تسعى بكل ثقة واعتزاز ورغبة ومقدرة، على الوصول الى المرتبة الأولى عالميا في خدمة الصالات التنفيذي، والتي اعلنوها مسبقا متحدين بأنهم الخيار الأول، هم لغاية الآن يسيرون على النهج الصحيح، ويمضون قدما نحو النجاح المتميز الباهر، وهدفهم ان يجعلوا من السفر الى السعودية تجربة متميزة ناجحة لا تنسى لكل مسافر، وتقديم صورة مثالية حقيقية عن مدى رحابة وحسن ضيافة وطيب معاملة المجتمع السعودي ككل، من خلال تلك الكوكبة والنخبة من شبابنا السعودية من الجنسين، الذين يعملون ضمن طواقم وكوادر الصالات التنفيذية.

ان ادارة التنفيذي تعلم اليوم، انها تنافس عديد من الصالات المتميزة في مطارات في دول عديدة، وان الخطوة المهمة هو ان تجعل من التنفيذي السعودية ماركة وعلامة مسجلة على مستوى العالم كله، وأن هذه الخطوة ابدا ليست سهلة، بل تحتاج الى التخطيط والتنظيم والمتابعة لكل ما هو جديد في عالم خدمة الصالات التنفيذية، وأن مرور أية خلل مهما كان صغيرا، أمرا مرفوضا البتة، وان اعداد الكوادر والمرافق لا بد وأن يمضيان بنسق متصاعد نحو الأفضل، خاصة وأن العالم كله يعلم ان السعودية ومع رؤيتها 2030، قد أصبحت تحت المجهر في كل أمر وشأن وخدمة وعمل، وهذا ما يميز إدارة التنفيذي حقيقة، اذ انهم يعملون بروح وطنية لتحقيق أهداف مرحلية، ثم ينتقلون إلى مرحلة انجازية أخرى.

رسالتي الى الأعزاء في إدارة التنفيذي، هو اننا كلنا ثقة بانك وصلتم القمة، وأنه يتنافسون مع الأفضل دائما، وأنكم ستصبحون الخيار الأول بكل تأكيد، لكن المهم الآن ومن وحي روح رؤيتنا وقيادتنا الطموحة الرشيدة، ان نعرف كيف نبقى على القمة، ان نوسعها لكي نجد دائما حيزا اكبر نبرز فيه ونتقدم على الاخرين، وكلنا ثقة بكم يا ابطال التنفيذي، وكلنا فخر واعتزاز بما تقدمونه، ومبارك لكم هذا المنجز في نهاية العام 2023، منتظرون جميعا الرقم والانجاز المتميز في نهاية العام 2024.

بقلم / د.طلال الحربي 

السبت 07 فبراير 2024م 

للاطلاع على مقالات الكاتب ( أضغط هنا ) 

 

زر الذهاب إلى الأعلى