حول العالم

“الخارجية الفلسطينية” تطالب بإجراءات دولية ملزمة لحماية المدنيين في رفح

صراحة – رام الله 
أكدت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية أن الدول الداعمة لإسرائيل -القائمة بالاحتلال- تواصل المراهنة على قرارات وأخلاقيات إسرائيل، فيما يتعلق بتحذيراتها من حدوث مجازر وكوارث إنسانية، إذا ما نفذت إسرائيل تهديداتها باجتياح رفح، التي يتواجد فيها ما لا يقل عن مليون ونصف مواطن، معرضين للقتل أو التهجير أو النزوح القسري المستمر، تحت قصف آلة الحرب الإسرائيلية.
وطالبت في بيان، صدر اليوم، بآليات دولية ملزمة لإسرائيل -القائمة بالاحتلال- تضمن حماية المدنيين وتمنع تهجيرهم.
وحذرت تلك الدول من تكرار فشلها في ضمان حماية المدنيين، وتأمين احتياجاتهم الانسانية الأساسية.
واستدركت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية في بيانها قائلةً: واصل المحتل الإسرائيلي حربه وقتله للمدنيين وعمق نزوحهم بعد أن دمر منازلهم.

زر الذهاب إلى الأعلى