محليات

“الخطوط السعودية” تُتم عملياتها التشغيلية لموسم الحج وتودّع آخر رحلة

صراحة – الرياض: اختتمت الخطوط السعودية عملياتها التشغيلية لنقل الحجاج إلى مختلف أنحاء العالم بعد أداء النسك بيسر وطمأنينة، حيث غادر اليوم آخر فوج من ضيوف الرحمن على الرحلة رقم (SV5712) من مطار الأمير محمد بن عبد العزيز الدولي بالمدينة المنورة متجهين إلى مدينة أحمد آباد بالهند وعلى متنها (347) حاجاً، حيث تم توديعهم بحضور الرئيس التنفيذي لقطاع الحج والعمرة بشركة الخطوط السعودية للنقل الجوي الأستاذ عامر بن صالح آل خشيل، سائلاً الله أن يجعل حجهم مبروراً وسعيهم مشكوراً متمنياً لهم رحلة سعيدة ومريحة.

 

وبذلك يكتمل إنجاز الخطة التشغيلية للحج التي بدأت بمرحلة القدوم في السادس من يونيو الماضي، ثم مرحلة المغادرة في الرابع عشر من شهر يوليو الماضي، وقد بلغ عدد الضيوف الذين تم نقلهم في المرحلتين أكثر من (350) ألف حاج. حيث بلغ عددهم أكثر من (120) ألف حاج عبر (300) رحلة مخصصة للحج بالإضافة إلى أكثر من (230) ألف حاج تم نقلهم عبر شبكة الرحلات المجدولة والإضافية.

 

كما كشفت إحصائيات خدمة “الأمتعة أولاً” التي وفرتها “السعودية” لأول مرة استلام (280) ألف من الأمتعة في الوقت الذي حققت فيه هذه الخدمة أهدافها بتسهيل إجراءات السفر وتقليل تواجد الحجاج في صالة المطار، وتضمنت الخدمة إصدار بطاقة صعود الطائرة واستلام أمتعة المجموعات من مقر سكنهم بمكة المكرمة والمدينة المنورة

 

وقال آل خشيل في تصريح عقب إغلاق باب آخر رحلة حج: “شعار الخطوط السعودية هو ضيوف الرحمن أهم ضيوفنا، وقد اتخذناه منهجاً في تنفيذ العمليات التشغيلية وتقديم الخدمات وذلك ضمن الجهود والخدمات الشاملة التي توفرها حكومة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين ـــ حفظهما الله ـــ لضيوف الرحمن وكذلك الأداء المتكامل والنموذجي من كافة الإدارات والقطاعات الحكومية ذات العلاقة باستقبال وتفويج الحجاج”.

 

كما أشار إلى أن نجاح عمليات موسم الحج هو نتاج الجهود التي بُذلت من كافة فرق العمل بالخطوط السعودية قبل الموسم تخطيطاً وأثناءه تنفيذاً حتى مغادرة آخر حاج، حيث تم استثمار الخبرات المتراكمة في إدارة مواسم الذروة عموماً وموسم الحج خاصةً إلى جانب الاعتماد على الكوادر المؤهلة والاستفادة من أحدث التقنيات لتحقيق هذا التميز في الأداء.

 

وأكد أن العمل جارٍ على إحداث تطويرٍ جذري في منظومة الأداء والخدمات وسيتم رفع كافة التوصيات في هذا الموسم للاستفادة من كافة الإيجابيات وتعزيزها وتلافي أي ملاحظات حدثت في موسم الحج القادم، مضيفاً أنه سيتم دعم وتنمية الأسطول والذي من المتوقع أن يضاف إليه (38) طائرة جديدة في السنوات القليلة القادمة وهو ما سينتج عنه وفرة في السعة المقعدية والرحلات وزيادة في نقاط الوصول إلى وجهات جديدة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى