محليات

الراجحي يرعى توقيع مذكرتي تفاهم بين “كليات التميُّز” وجمعية “تعلُّم” ولجنة “تراحم”

صراحة – الرياض : اطّلع معالي وزير الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية المهندس أحمد بن سليمان الراجحي اليوم بمدينة الرياض على مرافق الكلية التقنية العالمية لعلوم الطيران -التي تشرف عليها كليات التميّز-، مشيداً بجهود القائمين على الكلية في تدريب الكوادر الوطنية، وتأهيلهم لسوق العمل من خلال تخصصات نوعية، وتوفير إمكانات متميزة من المعامل وفق أحدث الأنظمة.
كما رعى معاليه خلال الزيارة توقيع مذكرتي تفاهم بين كليات التميّز وجمعية دعم التعليم “تعلُّم”، واللجنة الوطنية لرعاية السجناء والمفرج عنهم وأسرهم “تراحم”، بحضور معالي محافظ المؤسسة العامة للتدريب التقني والمهني الدكتور أحمد بن فهد الفهيد.
وتهدف مذكرتي التفاهم إلى تعزيز دور كليات التميّز في المسؤولية الاجتماعية، من خلال تمكين أبناء مستفيدي الضمان الاجتماعي ومستفيدي “تراحم” للالتحاق بالكليات التقنية العالمية، وأكاديميات ومعاهد الشراكات الإستراتيجية، حيث تعمل كليات التميّز على عقد شراكات إستراتيجية مع مختلف القطاعات الحكومية وكبرى الشركات الوطنية في المملكة، وأبرز مزودي خدمات التدريب والتعليم محلياً وعالمياً، وذلك بهدف تدريب وتوفير الفرص الوظيفية للكوادر الوطنية في مختلف التخصصات النوعية التي يتطلبها سوق العمل.
ووقع اتفاقية التفاهم من جانب كليات التميّز الرئيس التنفيذي للشركة المهندس أيمن بن مصطفى آل عبدالله، ومن جانب جمعية دعم التعليم “تعلّم” الأمين العام للجمعية الأستاذ محمد بن إبراهيم قباني، ومن جانب اللجنة الوطنية لرعاية السجناء والمفرج عنهم وأسرهم “تراحم” الأمين العام للجنة الأستاذ صقر بن محمد القرني.
وتسعى كليات التميّز إلى دعم بعض فئات المجتمع وتأهيلهم بمختلف البرامج التدريبية النوعية التي تقدمها بالتعاون مع مشغلين دوليين، وتوفير فرص وظيفية في سوق العمل السعودي، كما تهدف جمعية “تعلّم” إلى توفير فرص التعليم لأبناء المستفيدين من الضمان الاجتماعي، ورسم الرحلة التعليمية للمستفيدين بما يتواءم مع احتياجات سوق العمل، وكذلك تعمل اللجنة الوطنية لرعاية السـجناء والمفرج عنهم وأسرهم “تراحم” على تطوير الوسائل الكفيلة برعاية (السـجناء، والمفرج عنهم، وأسر السجناء)، والإسهام في تأهيلهم بما يكفل لهم حياة كريمة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى