محليات

الشؤون الإسلامية توقف صرف مستحقات شركة تأخرت في صرف مرتبات عمالها

صراحة – حائل :

أوقفت وزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد صرف مستحقات إحدى الشركات الوطنية المتعاقد عليها لصيانة ونظافة مبنى فرع الوزارة بمنطقة حائل , وذلك بسبب تأخرها في صرف مرتبات ومستحقات العمالة التي تعمل لديها .

وأكد وكيل الوزارة للشؤون الإدارية والفنية عبدالله بن إبراهيم الهويمل أن الوزارة ستطبق هذه النهج على جميع الشركات والمؤسسات المتعاقد معها لتنفيذ أي مشروع من مشروعات الوزارة في مختلف مدن ومحافظات المملكة دون أي استثناء .

وكان معالي وزير الشؤون الإسلامية والأوقاف والدعوة والإرشاد رئيس اللجنة العليا لبرنامج العناية بالمساجد ومنسوبيها الشيخ صالح بن عبدالعزيز آل الشيخ , قد وجه بتكوين إدارة لمراقبة ومتابعة مقاولي صيانة ونظافة وتشغيل الجوامع والمساجد في مختلف مناطق المملكة ، وفي مباني الوزارة المنتشرة في المدن والمحافظات .

وشدد معاليه ـ في التوجيه الذي عمم على أصحاب الفضيلة والسعادة وكلاء الوزارة والمدراء العامين ومديري الفروع ـ على وجوب إلزام مقاول الصيانة بتوجيه جميع الفنيين المشمولين في العقد بالتواجد في مواقع تحددها الجهة المشرفة , وتجهيز المواقع وتوفير احتياجات الصيانة وغيرها , وتأمين وسائل النقل , ويكون توجيه هؤلاء الفنيين أو فرق الصيانة لإصلاح الأعطال بأسرع وقت ممكن تحت إشراف مسؤولين من قبل الوزارة أو فروعها.

كما أكد على صرف مستحقات المقاولين على دفعات , طبقاً لما تم إنجازه من عمل حسب المستخلصات المصدقة من الجهة المشرفة , ووفقاً للمادة التاسعة والثلاثون من اللائحة التنفيذية لنظام المنافسات والمشتريات الحكومية ، والمادة السادسة والثلاثون من عقد الصيانة الموحد , وبمعدل مستخلص واحد كل شهر على الأقل ، إضافة إلى ضرورة أن يكون من ضمن المستندات التي يقدمها المقاول عند صرف المستخلصات ابتداءً من المستخلص الثاني أو الثالث مسير لرواتب العمالة والمهندس المشرف في موقع العمل , كما يقدم المقاول كذلك كل ثلاثة أشهر تالية مسيراً للرواتب مماثلاً لسابقه حتى نهاية العقد , وعند صرف المستخلص الختامي لا بد من تقديم شهادة من مكتب العمل بحسب ما جاء بالمادة رقم (13) بالفقرة (6) من بنود العقد أو من اللجنة المحلية لتسوية الأجور العمالية تبيّن أنه ليس على المقاول قضايا أو متطلبات عمالية تجاه المشروع المتعاقد عليه .

زر الذهاب إلى الأعلى