الأخبار الرئيسيةمحليات

“الشورى” يوافق على تعديلات على مشروع نظام المعالجات التجارية في التجارة الدولية

صراحة – واس: هنأ مجلس الشورى صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وليَّ العهد رئيس مجلس الوزراء -حفظه الله- بصدور الأمر الملكي الكريم بأن يكون سموه رئيساً لمجلس الوزراء.

جاء ذلك في بيانٍ لمجلس الشورى تُلي في مستهل جلسة المجلس العادية الثالثة والخمسين من أعمال السنة الثانية للدورة الثامنة التي عقدها اليوم -عبر الاتصال المرئي- برئاسة معالي نائب رئيس المجلس الدكتور مشعل بن فهم السُّلمي.

وأشاد مجلس الشورى في بيانه بالجهود الكبيرة والإنجازات غير المسبوقة التي يقوم بها سمو وليُّ العهد والتي تحققت للمملكة في ظلِّ القيادة الرشيدة -أيدها الله- في المجالات كافة؛ ممّا جعل المملكة تتبوأ مكانة رفيعة في مصافِّ الدول المتقدمة.

وأكد المجلس أنَّ الخطط والمبادرات الطموحة التي يقودها صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان وليُّ العهد رئيس مجلس الوزراء أحدثت نقلة نوعية خلال السنوات الماضية، وأسهمت بدورها في تحقيق مستهدفات “رؤية المملكة 2030”,

وثمن المجلس الدعم المتواصل الذي يلقاه من خادم الحرمين الشريفين وسمو وليِّ عهده الأمين – حفظهما الله – الأمر الذي مكّن المجلس من القيام بمسؤولياته ممّا انعكس إيجاباً على قراراته.

عقب ذلك استعرض المجلس الموضوعات المدرجة على جدول أعماله، حيث أصدر المجلس قرارًا بشأن التقرير السنوي للنيابة العامة المتعلق بالجوانب الإدارية والمالية للعام المالي 1442/1443هـ بعد تقديم لجنة الشؤون الإسلامية والقضائية وجهة نظرها حيال التقرير، التي قدمها رئيس اللجنة الدكتور سليمان الفيفي.

وأصدر خلال الجلسة اليوم قرارًا وافق فيه على عدد من التعديلات على مشروع نظام المعالجات التجارية في التجارة الدولية، وذلك بعد أن قدم معالي رئيس لجنة التجارة والاستثمار الدكتور فهد التخيفي تقرير اللجنة بشأن التعديلات.

وطالب المجلس في قرار آخر الهيئة السعودية للسياحة بإدراج المواقع السياحية على خرائطها التفاعلية، والتوسع في المعلومات المرجعية التي تسهل الوصول لهذه المواقع.

وجاء قرار المجلس بعد أن قدمت لجنة الثقافة والرياضة والسياحة وجهة نظرها حيال ملحوظات الأعضاء وآرائهم بشأن التقرير السنوي للهيئة السعودية للسياحة للعام المالي 1442/1443هـ، قدمتها رئيسة اللجنة الدكتورة إيمان الجبرين, كما تضمن قرار المجلس مطالبة الهيئة بتوفير قواعد بيانات متكاملة ومرجعية بصنّاع التجارب المحلية والمرشدين والمرخصين، وتحديثها باستمرار؛ وذلك عبر قنواتها الرقمية، ومراعاة متطلبات كفاءة الإنفاق والعمل على زيادة إيراداتها بما يحقق لها الاستدامة المالية.

وأصدر قرارًا آخر بشأن التقرير السنوي لوزارة الثقافة للعام المالي 1442 / 1443هـ بعد أن قدمت لجنة الثقافة والرياضة والسياحة وجهة نظرها بشأن ملحوظات الأعضاء وآرائهم على التقرير، تلتها أمام المجلس رئيسة اللجنة الدكتورة إيمان الجبرين.

كما طالب المجلس في قرار له – في ذات الجلسة – هيئة الفروسية بالتعاون مع الجهات ذات العلاقة لوضع برامج للتعريف بفرص الاستثمار في قطاع الفروسية، وتقديم التسهيلات اللازمة لجذب المستثمرين من الداخل والخارج، وتعزيز حضور الهيئة وتواصلها مع المستفيدين من خلال إطلاق موقع إلكتروني وحسابات رسمية على وسائل التواصل الاجتماعي.

ودعا في قراره الهيئة إلى عقد شراكات مع الجامعات السعودية والجهات ذات العلاقة لاستحداث المزيد من البرامج الأكاديمية المتخصصة في مجال الطب البيطري للخيول والأبحاث والخدمات المرتبطة به، وتعريف الطلاب بحجم الاحتياج في هذا المجال لتشجيع انضمامهم إليه.

وطالب الهيئة بتحديد أطر التعاون مع الكيانات المعنية بالخيل والفروسية، والتنسيق معها بما يضمن التكامل فيما بينها ويحدّ من تداخل المهام والاختصاصات والصلاحيات.

واتخذ المجلس قراره بعد أن استمع إلى وجهة نظر لجنة الثقافة والرياضة والسياحة بشأن ملحوظات الأعضاء وآرائهم في التقرير السنوي لهيئة الفروسية للعام المالي 1442/1443هـ، قدمتها رئيسة اللجنة الدكتورة إيمان الجبرين.

الان .. تابعنا عبر تيليجرام 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى