محليات

الطيران المدني” و “العلوم والتقنية” توقِّعان مذكرة تفاهم لإنشاء مركز للبحث والتطوير في مجال سلامة النقل الجوي

صراحة – الرياض : وقَّعت الهيئة العامة للطيران المدني، ومدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، اليوم في مقر الهيئة بمدينة الرياض، مذكرة تفاهم لإنشاء المركز المشترك للبحث والتطوير في مجال سلامة النقل الجوي.
ووقَّع المذكرة معالي رئيس الهيئة الأستاذ عبدالعزيز بن عبدالله الدعيلج، ومعالي رئيس المدينة الدكتور منير بن محمود الدسوقي.
وتأتي هذه الشراكة ضمن مستهدفات إستراتيجية قطاع الطيران المدني لتعزيز نطاق التعاون في مجال البحث والتطوير الذي تحرص الهيئة على تفعيله مع الهيئات والمؤسسات الحكومية وغير الحكومية المتخصصة في المجالات التقنية المتقدمة؛ حرصاً منها على مواكبة أحدث ما تحقق من تطور في مجال البحث والتطوير، تماشياً مع رؤية المملكة 2030.
وتهدف المذكرة إلى رسم خارطة طريق لدعم متطلبات أنشطة البحث والتطوير والابتكار في مجال سلامة النقل الجوي بشقيه المأهول وغير المأهول، وتحقيق الاستدامة في هذا المجال، إضافة إلى زيادة المحتوى المحلي والوصول للاكتفاء الذاتي.
وتشمل المذكرة عدداً من المجالات التقنية المختلفة للاستفادة من خدمات ومنتجات المدينة في التقنيات ذات العلاقة والمبادرات التي يمكن تطبيقها تحت كل مجال ومنها: تعزيز قدرات البنية التحتية، والعمل على تطوير الإمكانيات التقنية لدعم البحث والتطوير والابتكار في مجال سلامة النقل الجوي، والعمل على تطوير قنوات للربط بين مخرجات البحث والتطوير والابتكار ومستهدفات التصنيع والتسويق لأنظمة الطيران التي تهدف إلى تحقيق متطلبات المستخدم النهائي، إلى جانب بناء قدرات تطوير تنظيم المركبات الجوية غير المأهولة بما يشمل فحص تقنياتها وتطوير مفاهيمها وإدارة حركتها.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com