محليات

الغذاء و الدواء : رصد منشآت صحية تؤمِّن أدوية ولقاحات عبر مصادر غير معروفة

صراحة – متابعات :

رصدت الهيئة العامة للغذاء والدواء أخيراً، اتجاه منشآت صحية وصيدلانية إلى تأمين أدوية وأمصال ولقاحات مسجلة لدى «الهيئة» من طريق مصادر غير معروفة، واصفة هذه الممارسات بـ«المخالفة» التي يمكن أن تشكل خطراً على حياة المرضى، ومطالبة جميع القطاعات الصحية بالعمل على اتخاذ الإجراءات اللازمة، للحد من هذه المخالفات، والتأكد من اقتصار تأمين المستحضرات الدوائية على وكلائها المعتمدين. وأكدت «الغذاء والدواء» في تعميم رسمي (حصلت «الحياة» على نسخة منه) أن اتجاه بعض المنشآت الصحية والصيدلانية إلى تأمين مستحضرات دوائية من مصادر غير معروفة، إما لرخص سعرها أو لسرعة تأمينها، لافتةً إلى ما يمكن أن يترتب على ذلك من مخاطر نتيجة عدم معرفة أماكن تصنيعها وجودتها، إضافة إلى اختلاف النطاق الحراري بين الدول الأخرى والمملكة العربية السعودية الذي قد يؤثر سلباً في ثباتية المستحضر وفعاليته، فضلاً عن احتمالية توريد أدوية مغشوشة.

وشددت «الغذاء والدواء» في تعميمها على أن استعمال منتجات من غير وكيلها المعتمد في السعودية التي تكون غير مسجلة ومصنعة لبلدان أخرى، بحجة أنها أرخص ليس مبرراً لتعريض حياة المرضى للخطر، موضحة في الوقت نفسه أن ذلك يتعارض مع نظام المنشآت والمستحضرات الصيدلانية.

زر الذهاب إلى الأعلى