محليات

الهيئة الملكية بينبع تعقد ورشة عمل المسؤولية الاجتماعية 2022

صراحة – ينبع: عقدت أمس الهيئة الملكية بينبع بالتعاون مع وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية ورشة عمل المسؤولية الاجتماعية 2022 بمدينة ينبع الصناعية بمركز الملك فهد الحضاري، والتي تهدف إلى تحقيق التكامل في مجال المسؤولية الاجتماعية مع القطاعات الحكومية والصناعية والمستثمرين على السواء.
وتضمنت محاور الورشة التي قدمها الدكتور مبارك بن محمد البقمي التعريف بمفهوم واستراتيجية المسؤولية الاجتماعية، ودليل المسؤولية الاجتماعية للشركات، والتعريف بالمنصة الوطنية للمسؤولية الاجتماعية والتي أطلقتها وزارة الموارد البشرية هذا العام، وشرح المعايير الخاصة بالمشاريع التنموية التي تنطوي تحت ممارسات المسؤولية الاجتماعية، وعرض محفزات الوزارة لممارسي المسؤولية الاجتماعية من الشركات والقطاع الخاص.
واستعرض مدير العلاقات العامة والمسئولية الاجتماعية والاعلام بشركة سامرف الأستاذ بندر اسكندراني خلال ورشة العمل رحلة شركة سامرف في مجال المسئولية الاجتماعية خلال عقود من الزمن في منطقة المدينة المنورة بالكامل وبالأخص محافظة ينبع ومدينة ينبع الصناعية / حيث تعد أحد أنجح التجارب في هذا المجال ويشهد لها بأنها أيقونة العمل الاجتماعي والخيري، حيث ساهمت الشركة في صناعة أقوى مبادراتها بتأسيس أول مظلة للمسؤولية الاجتماعية بالمحافظة وهي مجلس المسئولية الاجتماعية الذي برز وتميز بالعديد من النجاحات التي تجاوزت ٧٢ مليون ريال خلال فترة وجيزة نالت خلالها سامرف وسام المسئولية الاجتماعية كأفضل متعاون، بالإضافة إلى تمكنها من عقد الشراكات الناجحة مع قطاعات متعددة أبرزها الشراكة الناجحة مع الهيئة الملكية بينبع..
كما نوه عن مبادرات الشركة واستراتيجية عملها بالإضافة إلى المبادرات القائمة والحالية أبرزها منصة تنسيق العمل الاجتماعي والخيري الذي نفذته سامرف بالشراكة مع مجلس المسئولية الاجتماعية بمحافظة ينبع .
ثم ألقى المهندس سليمان الحصين رئيس الأمناء لصندوق سابك كلمة استعرض فيها دور الصندوق في مجال المسئولية الاجتماعية.
يشار إلى أن ورشة العمل تأتي ضمن اهتمام الهيئة الملكية بالشراكة الإستراتيجية وتفعيلاً لأدوار المسئولية الاجتماعية من خلال شركائنا بمدينة ينبع الصناعية بما يحقق الرفاهية وتحسين جودة الحياة ضمن رؤية المملكة 2030.

الان .. تابعنا عبر تيليجرام 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى