محليات

حجاح الأشخاص ذوي الإعاقة يغادرون الرياض لأداء فريضة الحج

صراحة – الرياض: غادر حجاج الأشخاص ذوي الإعاقة مطار الملك خالد الدولي بالرياض متجهين، إلى مطار الملك عبد العزيز بجدة ، وذلك لأداء فريضة الحج لهذا العام 1443 هـ .

ويأتي تسيير رحلة الحج للأشخاص ذوي الإعاقة انطلاقاً من المبادرة الوطنية التي أطلقتها وزارة الحج والعمرة لحج الأشخاص ذوي الإعاقة، من ذوي الإعاقة الحركية والصم والبكم والمكفوفين من كافة مناطق المملكة ، بالتعاون مع المجلس الفرعي لجمعيات الأشخاص ذوي الإعاقة . حيث شارك المجلس جنباً إلى جنب مع الوزارة تحت مظلة المبادرات الاجتماعية لتفويج الأشخاص المستفيدين .

من جانبه نوه المهندس ناصر بن محمد المطوع رئيس مجلس إدارة جمعية الإعاقة الحركية للكبار ” حركية ” ، بالجهود التي تبذلها الحكومة الرشيدة لتطوير العمل الخيري ومأسسته ، بكافة مجالاته، وحرصها على تلمس احتياجات المستفيدين من القطاع غير الربحي، وتقديم خدمات متميزة، وبرامج هادفة لهم.

مبيناً أن برنامج الحج في حركية ضمن البرامج الموسمية التي تقدمها للمستفيدين ، حيث تسعى الجمعية بالتعاون مع وزارة الحج والعمرة ممثلة بإدارة المسؤولية الاجتماعية والاعمال التطوعية إلى تيسير أداء شعيرة الحج للمستفيدين ، وذلك لغرس مبادئ الدين الإسلامي الحنيف والعقيدة السليمة في وجدان المعاق ، وتعزيز الجانب الروحي لديه ، وتحقيق أمنيته في زيارة بيت الله العتيق .

كما قدم شكره وتقديره لوزارة الحج والعمرة لما قامت به من دور متميز وفاعل وتقديم التجهيزات والتسهيلات الميسرة ومراعاة ظروف الأشخاص ذوي الأشخاص، وتذليل كافة التحديات أمامهم . والشكر موصول لكافة الأجهزة الحكومية، وقطاعات الدولة لدورها ومساهمتها بإتمام مناسك الحج للأشخاص ذوي الإعاقة .

إلى ذلك أوضح عبدالرحمن بن سالم السيف – رئيس مجلس إدارة المجلس الفرعي لجمعيات الأشخاص ذوي الإعاقة، أن هذه المبادرة تأتي انطلاقاً من دور الوزارة في تحقيق التكامل والعمل المؤسسي المنظم في كافة برامجها ، وذلك بالتعاون والتنسيق مع المجلس لكونه الجهة الرسمية المناط به تطوير اللوائح في جمعيات ذوي الإعاقة بالمملكة، وتحسين الأداء وتطوير أنظمة العمل في الجمعيات المتخصصة، وتوحيد الجهود لخدمة المستفيدين وتجويد حياتهم .

مشيراً أن الاستعدادات قد بدأت مبكراً لانطلاقة رحلة الحج للمستفيدين جواً قاصدين بيت الله الحرام . من مطار الملك خالد الدولي بالرياض، حيث تم ترشيح 41 من الصم والمكفوفين ومرافقيهم لأداء الركن الخامس، وفق برنامج وخطة زمنية بتقديم كافة التسهيلات والإجراءات لإنجاح حج هذا العام من خلال توفير سكن مناسب ومهيأ في مكة المكرمة والمشاعر المقدسة، وسيارات حديثة ومجهزة للتنقل داخل المشاعر، وتخصيص مسارات خاصة لأداء المناسك داخل المشاعر ورمي الجمرات بالتعاون مع الجهات الأمنية. وكذلك توفير كافة الخدمات الصحية والإعاشة ، إضافة إلى تقديم برامج توعوية وتثقيفية، وندوات ومحاضرات ومسابقات ثقافية قبل وأثناء الحج . ليكون حج ميسراً من بداية وصولهم إلى طواف الــوداع وانتهاء مناسك الحج بتوديع بيت الله الحرام.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com