محليات

خادمة إثيوبية تهاجم أماً وابنتها وتسدد لهما ست طعنات

صراحة – متابعات :

أقدمت خادمة إثيوبية في العقد الثاني من عمرها على طعن طفلة في الثانية عشرة من عمرها بالسكين في رقبتها وذقنها ويديها أمس، ثم بادرت إلى مهاجمة والدة الطفلة التي استيقظت على بكاء ابنتها وحاولت إنقاذها لتهاجمها بالسكين وتطعنها ثلاث مرات في الأذن والخد الأيسر وذلك لأسباب غير معروفة. وقام أحد جيران العائلة بإبلاغ الدوريات الأمينة والبحث الجنائي التي حاصرت الموقع وسيطرت على الخادمة ونقلت الطفلة ووالدتها الى مستشفى ينبع العام، وقال الطبيب المعالج إن العناية الإلهية هي التي أنقذت الطفلة ولو أن الطعنة التي أصابت رقبتها اخترقت الوريد لأجهزت على الطفلة فورا.

زر الذهاب إلى الأعلى