محليات

خلال شهر.. معدل البلاغات البيئية على 988 ينخفض بنسبة 10% ومعالجة 490 بلاغ بيئي

صراحة – الرياض

باشر مفتشوا المركز الوطني للرقابة على الالتزام البيئي إغلاق 490 بلاغًا بيئيًا، تلقاها المركز من مواطنين ومقيمين عبر رقم الاتصال المخصص للبلاغات البيئية 988 حتى نهاية شهر يناير الماضي.
وأوضح المركز في تقريره الشهري أن جميع البلاغات المقفلة لسكان الأحياء تنوعت بين انتشار لروائح ضارة في الأحياء السكنية والمناطق الصناعية، وتلوث للهواء نتج عن أدخنة منشآت وأعمال إنشائية لمباني قريبة من السكان، إضافة إلى بلاغات عن تصريف غير نظامي للصرف الصحي في أراضي خلاء تؤثر بشكل مباشر على تدهور التربة وربما امتد ضررها لمصادر المياه الجوفية.
وأظهر التقرير أن معدل البلاغات الشهرية انخفض خلال ستة أشهر بنسبة تصل إلى ١٠٪؜ نتيجة ارتفاع الوعي المجتمعي بدور وصلاحيات المركز في الرقابة البيئية وإيقاع العقوبات النظامية وفق لوائح نظام البيئة التنفيذية.
وأبان التقرير أن النسبة الأعلى من البلاغات البيئية لشهر يناير كانت تتعلق بالأدخنة بنسبة 26%، تليها الروائح الضارة بنسبة 23% من إجمالي البلاغات، وتنوعت باقي البلاغات حول وجود بقع زيتية داخل النطاق العمراني، في حين وردت نسبة أقل من البلاغات حول انتشار عوالق ترابية ناتجة عن أعمال بناء، وأخرى عن متضررين من عمليات ردم وتجريف، فيما كانت أقل البلاغات عن وجود بقع صرف صحي، تم التعامل معها ومعالجتها في أوقات قياسية، وفق صلاحيات المركز.
وبيّن المركز في تقريره أن عدد البلاغات البيئية في منطقة الرياض كانت الأكثر بنسبة 25% من إجمالي البلاغات لشهر يناير، فيما تعامل المفتشون البيئيون مع 101 بلاغ في منطقة مكة المكرمة، 67 بلاغاً في المنطقة الجنوبية، في حين انخفضت عدد البلاغات في كل من المنطقة الشمالية والمدينة المنورة مقارنة بشهر ديسمبر من العام الماضي.

زر الذهاب إلى الأعلى