محليات

رئيس محمية الملك عبدالعزيز يلتقي مدير الاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة في سويسرا

صراحة – واس
التقى الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير محمية الملك عبدالعزيز الملكية، المهندس ماهر بن عبدالله القثمي، المدير العام للاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة (IUCN) الدكتورة جريتيل أجيلار، أمس الأول بهدف تعزيز مجالات التعاون المستقبلية بين الجهتين، وتنسيق آليات الفعاليات والأحداث البيئية المقبلة بينهما، فضلاً عن مناقشة استخدام الحلول المبنية على الطبيعة في مشاريع المحمية؛ لضمان استدامة الموارد الطبيعية، بما يتوافق مع أهداف رؤية السعودية 2030 البيئية، والمستهدفات الإستراتيجية للمحميات الملكية 2030، ومخرجات مبادرة “السعودية الخضراء”.
ومن النقاشات التي جرت بين المسؤولين في مقر الاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة (IUCN) بمدينة غلاند السويسرية، انضمام محمية الملك عبدالعزيز الملكية “للقائمة الخضراء”، حيث أكد الرئيس التنفيذي لهيئة تطوير محمية الملك عبدالعزيز الملكية، للمدير العام للاتحاد التزامهم بتحقيق معايير الإدارة الفعالة “للقائمة الخضراء”.
وفي ديسمبر الماضي (2023)، كرم الاتحاد المحمية؛ نظير اجتيازها المراحل الأولى للانضمام للقائمة الخضراء؛ وذلك بعد حصولها على العضوية الحكومية للاتحاد الدولي لحفظ الطبيعة، وتسجيلها في قاعدة البيانات العالمية للمناطق المحمية (WDPA) في مارس 2023، وهو ما أسهم في تعزيز ظهور المناطق المحمية السعودية على قواعد البيانات العالمية المتخصصة.
ولم يكن هذا اللقاء هو الأول بين المسؤولين، إذ جرى لقاء سابق بينهما في مقر هيئة تطوير محمية الملك عبدالعزيز الملكية بالرياض، في فبراير من العام الجاري؛ لاستعراض النتائج والإنجازات البيئية التي حققتها المحمية منذ تأسيسها وحتى نهاية العام الماضي (2023)، والمعايير العالمية المتبعة في إدارتها، والمتوافقة مع سياسات الاتحاد الدولي لحفظ الطبيعةIUCN .
يذكر أن هيئة تطوير محمية الملك عبدالعزيز الملكية، حصلت في سبتمبر 2022، على العضوية الحكومية للاتحاد الدولي لحماية الطبيعةIUCN ، وتُعد بذلك الجهة الثالثة على مستوى المملكة، وأول محمية ملكية تحصل على عضوية الاتحاد؛ وذلك لجهودها في المحافظة على ثروات المحمية الطبيعية، واستعادة التوازن البيئي فيها، وتمكين وإشراك المجتمع المحلي في حماية الحياة الفطرية وتنميتها، وذلك وفق أفضل المعايير والممارسات العالمية.

زر الذهاب إلى الأعلى