محليات

سمو أمير الشرقية يرعى حفل تخريج 6514 خريجاً وخريجة من جامعة الإمام عبد الرحمن بن فيصل

 

رعى صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبد العزيز أمير المنطقة الشرقية أمس الأحد، حفل تخريج الدفعة الـ 43 من طلاب وطالبات جامعة الإمام عبد الرحمن بن فيصل البالغ عددهم 6514، والمتوقع تخرجهم لمراحل الدراسات العليا، والبكالوريوس والدبلوم، بحضور معالي رئيس الجامعة الدكتور عبدالله بن محمد الربيش و وكلاء الجامعة وعمداء الكليات وأعضاء هيئة التدريس وضيوف الجامعة وأولياء الأمور من الرجال والسيدات، وذلك في الملعب الرياضي بالمدينة الجامعية .
وأكد الدكتور الربيش خلال كلمته في الحفل ، أن هذه المناسبة الغالية ونستهِلُّها بعد شكر الله على تمام الجهد، وبلوغ الحصْد، بالحفاوة والترحيب بسمو أمير المنطقة، راعيًا لحفل تخريج الدفعة الثالثة والأربعين من طلاب جامعة الإمام عبدالرحمن بن فيصل، ومشاركًا فرحتهم هذا العام.
وأوضح أن الجامعة تسعى وبجهد حثيث إلى توظيف إمكاناتها وقدراتها لخلق بيئة محفزة ومنتجة تحقق التحول النوعي المطلوب في عمليات التعليم ومخرجاته، والمشاركة في الإبداع والابتكار وتطوير البحث العلمي وخدمة مجتمعها المحيط علـى الوجـه الأكمـل والمحقق لآمال وتطلعات ولاة الأمر ورؤيتهم، وذلك من خلال صرح تتنوع فيه الخبرات، والتخصصات، عبر منظومة متكاملة من الوحدات الأكاديمية والخدمية، تعمل وفق نظام تعليمي جامعي متطور، قائم على أعلى معايير الجودة ومقاييس الاعتماد المحلية والعالمية، مما يعزز الثقة بمكانة الجامعة وسمعتها الأكاديمية، ويجعل منها أحد ركائز تطوير مسيرة التعليم في المملكة بشكل عام والمنطقة الشرقية على وجه الخصوص، حيث ترجمت الجامعة هذا الطموح الأكاديمي بفضل من الله بحصولها على مراكز متقدمة في التصنيفات العالمية، وحصول نظامها المؤسسي وبرامجها الأكاديمية على الاعتماد الأكاديمي غير المشروط ، كما وضعت الجامعة بصمتها في تعزيز متطلبات سوق العمل ومستهدفات تنمية رأس المال البشري، وتتصدر بكل فخر نتائج الجامعات في المقارنات المعيارية وامتحانات الكفايات للخريجين وفق تقارير هيئة تقويم التعليم , ولترتقي بذلك في تقييمها وتكتسب الثقة المطلوبة , وتصبح أحد ثلاث جامعات من جامعات الوطن تُختار لتطبيق نظام الجامعات الجديد، وفي هذا مؤشر لما تتمتع به الجامعة من مكانة.
وأضاف، كان العام الجامعي المنصرم عام التعافي بفضل الله بعد مرور عامين استثنائيين سعت الجامعة خلالها إلى خلق بيئة تعليمية آمنة، وبمرونة تلائم الظروف ومستجداتها، وذلك في ضل التزام تام بالقيام بواجباتها في تقديم جل خدماتها بالمستوى المعهود من الجودة وكفاءة المخرج , بفضل إمكاناتها الرقمية وبيئتها الإلكترونية المتقدمة , وهي تعمل بجهد حثيث على معالجة تداعيات الأزمة، وغلق الفجوة وتقليل الفاقد العلمي، رافعاً باسمه وباسم منسوبي الجامعة الشكر والعرفان إلى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود, ولسمو ولي عهده الأمين – حفظهم الله – ولسمو أمير المنطقة الشرقية وسمو نائبه ، لما حظيت به الجامعة ومؤسسات التعليم العالي، من دعم سخي ورعاية كريمة واهتمام بالغ، والشكر موصول لمعالي وزير التعليم الدكتور حمد بن محمد آل الشيخ على المتابعة المستمرة، وكذلك الشكر موصول لمعالي رئيس مجلس أمناء الجامعة وأصحاب المعالي والسعادة أعضاء المجلس ، سائلاً المولى عز وجل أن يكلل المساعي والجهود بالتوفيق والسداد لكل ما فيه خير وصلاح للمجتمع والوطن.
من جانبه أفاد عميد القبول والتسجيل الدكتور عبدالله بن سعيد آل مريح بأن الجامعة تحتفل في كل عام بخريجيها وهم في أبهى حلة ونحن في هذا اليوم المبارك أهنئهم بهذه الفرحة، متمنيا لهم دوام التوفيق والسداد ، كما استعرض أعداد الخريجين والخريجات لهذا العام، حيث بلغ مجموع خريجات كليات الآداب والعلوم والتربية 2302 خريجة ، وكليات العلوم الطبية التطبيقية و العلوم والدراسات الإنسانية بالجبيل 514 خريجة ، وبلغ عدد خريجات كلية المجتمع بالقطيف 176 ، وبلغ عدد خريجات وخريجي كلية المجتمع بالدمام 589 ، وبلغ مجموع خريجي المقر الرئيس وهم كلية إدارة الأعمال و كلية التصاميم وكلية التمريض وكلية الدراسات التطبيقية وخدمة المجتمع وكلية الشريعة والقانون و كلية الصحة العامة وكلية الصيدلة الإكلينيكية وكلية الطب وكلية العلوم الطبية التطبيقية وكلية العمارة والتخطيط وكلية الهندسة وكلية طب الأسنان وكلية علوم الحاسب وتقنية المعلومات وكلية التربية ، 2590 خريجاً وخريجة، مبيناً عدد الخريجين والمتوقع تخرجهم حسب الكليات لمرحلة الدراسات العليا كالتالي؛ حيث بلغ مجموع خريجي وخريجات كليات العلوم والآداب و التربية 99 خريجاً وخريجة، وكلية العلوم والدراسات الإنسانية بالجبيل 21 طالبة ، وكلية الطب وكلية طب الأسنان وكلية العلوم الطبية التطبيقية وكلية الصحة العامة وكلية التمريض وكلية العمارة والتخطيط وكلية الهندسة وكلية علوم الحاسب وتقنية المعلومات وكلية إدارة الأعمال ومعهد الأبحاث والاستشارات الطبية 223 خريجاً وخريجة.
وتضمن برنامج الحفل استقبال راعي الحفل سمو أمير المنطقة الشرقية، والسلام الملكي و المسيرة الأكاديمية، والقرآن الكريم، ثم كلمة الخريجين وكلمة معالي رئيس الجامعة و أداء القسم، وإعلان النتائج، واختتم الحفل بالسلام الملكي .
وفي ختام الحفل أعلنت الجامعة عن القبول المباشر للطلاب والطالبات الفائزين في المعرض الدولي للعلوم والهندسة ( آيسف 2022 )، وذلك في المسارات الفائزين فيها تقديراً لتميزهم.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com