محليات

سمو أمير منطقة جازان بالنيابة يستقبل مدير تعليم صبيا ويرعى توقيع ثلاث مذكرات تعاون

جازان- بندر معشي : شهد صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن عبدالعزيز بن محمد بن عبدالعزيز أمير منطقة جازان بالنيابة في مكتبه بالإمارة اليوم، مراسم توقيع إدارة تعليم صبيا لثلاث مذكرات تعاون مع كل من صندوق تنمية الموارد البشرية (هدف) و كلية البترجي الطبية، وهيئة الهلال الأحمر السعودي .

ونوه سموه خلال مراسم التوقيع، بما يحظى به التعليم العام وطلاب وطالبات المنطقة وغيرها من مناطق المملكة من دعم واهتمام خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله – وتوجيهاتهما الدائمة بتقديم كل ما يخدم الوطن والمواطن في المجالات كافة وعلى وجه الخصوص التعليم بشقيه الجامعي والعام.

واطلع سمو أمير المنطقة بالنيابة على الخطط والعمليات والبرامج التي أعدتها إدارة تعليم صبيا استعدادًا للعام الدراسي الجديد، والمشروعات الجديدة، وأعمال الصيانة والتشغيل، والتجهيزات المدرسية، موجهاً سموه بتسخير الإمكانات المتوفرة لدى الإدارة وبذل المزيد من التعاون وتظافر الجهود مع كل الجهات لتحقيق كل ما يسهم في دعم ونجاح انطلاق العام الدراسي الجديد، وانتظام العملية التعليمية.
يذكر أنه مثل إدارة تعليم صبيا في مراسم التوقيع مديرها عثمان بن محمد مسملي. ومن جانب صندوق “هدف” مدير الفرع بالمنطقة أحمد بن علي مدربا، وعن كلية البترجي عميد الكلية المكلف الدكتور محمد بن مهدي اليامي، وعن الهلال الأحمر مدير الفرع بالمنطقة الدكتور عادل بن عبده عريشي.
وتنص مذكرة التعاون مع صندوق الموارد البشرية على إتاحة الفرصة لطلاب تعليم صبيا للاستفادة من خدمات بوابة ” سبلُ “، وتقديم البرامج التدريبية والتطويرية، وعقد ورش عمل مهنية وإرشادية للطلبة وأولياء الأمور والكوادر التعليمية. فيما تتضمن مذكرة التعاون مع كلية البترجي تبادل الخبرات، ووضع خطة عمل وتنفيذها، و تفعيل المناسبات الوطنية والأيام العالمية، وإتاحة الخبرات الأكاديمية والمعامل والمختبرات لدعم مشروعات وبحوث الطلبة، وتدريب منسوبي تعليم صبيا وتقديم الرعاية والبرامج التطويرية للطلبة الموهوبين وتوفير المنح لهم بالكلية، ودعم برامج الموهوبين الصيفية ومسارات الصحة والحياة بالثانوية.
وتهدف مذكرة التعاون مع هيئة الهلال الأحمر إلى تأهيل منسوبي تعليم صبيا من الطلبة والكوادر التعليمية والإدارية بدورات تأهيلية في مجال الإسعافات الأولية، وتبادل الخبرات وتحسين مستوى الأمن والسلامة في المدارس، والاستفادة من مرافق الجانبين، وتطوير الخطط الإسعافية وآليات تدخل الهلال الأحمر في المدارس.

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى