محليات

سمو الأمير تركي بن طلال يطّلع على نسب الإنجاز في مشروعات بلدية خميس مشيط

صراحة – عسير : زار صاحب السمو الملكي الأمير تركي بن طلال بن عبدالعزيز أمير منطقة عسير ، رئيس هيئة تطوير المنطقة، مقر بلدية محافظة خميس مشيط الجديد، الذي اعتمد كأحد المشروعات المتميزة في المنطقة، بعناصره المعمارية المتوافقة مع معايير المشهد الحضري.

ورأس سموه خلال الزيارة، اجتماعاً لبحث الخدمات التي تقدمها أجهزة البلدية المختلفة والاطلاع عن نسب الإنجاز في المشروعات الجاري تنفيذها بحضور قيادات أمانة عسير والبلدية وعدد من الأهالي، حيث تم استعراض حزمتين من المشروعات، تشمل الأولى منها (مشروعات الصيانة والتشغيل) وهي مشروعات دورية كل ثلاث سنوات وتشمل الحدائق والساحات والأشجار والآبار وموارد المياه وحديقة الملك فهد، ومشروعات البنية التحتية 2022 م وتشمل نظافة المدن والبنية التحتية والبنية التحتية للطرق (تحت إجراءات الاعتماد).
فيما تضمنت الحزمة الثانية من المشروعات، (المشروعات التنموية وفق معايير المشهد الحضري) وتشمل تطوير وتحسين البوابة الشرقية لخميس مشيط ومشروع الجزيرة الوسطية وتحسين مسجد الأميرة هيا وإعادة تأهيل اللوحات الإرشادية، وطريق الثلاثين وتطوير طريق الثمانين (المرحلة الأولى) .
واستمع سموّه إلى شرحٍ حول مشروعات في مرحلة الطرح والتعميد، ومنها تطوير طريق الملك فهد (المرحلة الأولى) وتطوير طريق تندحة وتطوير الطريق المؤدي إلى قصور آل مشيط التراثية وتطوير دوار النقل الجماعي وجسر مشاة طريق الأمير سلطان، واستكمال تطوير طريق الثمانين (المرحلة الثانية)، وتصميم مقهى حديقة الملك فهد (استثماري)، وتطوير طريق المدينة المنورة (المرحلة الثانية) ، وتطوير طريق الأمير سلطان – تندحة (المرحلة الثانية).
يذكر أن المبنى الجديد لبلدية خميس مشيط يقع على مساحة إجمالية تقدر بـ (46 ألف م2 )، ويتكون من خمسة طوابق، ويحتوي على 489 موقفاً للسيارات.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com