محليات

سمو نائب أمير الشرقية يطّلع على عدد من المشاريع التنموية بمحافظة القطيف

صراحة – المنطقة الشرقية : اطلع صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان بن عبدالعزيز نائب أمير المنطقة الشرقية، خلال زيارته لمحافظة القطيف اليوم، على مشروع وسط العوامية الذي يُعد أحد المشاريع التنموية في المحافظة، ويُسهم في إحياء التراث الأصيل وفن العمارة المتقنة في المنطقة.
وقدّم معالي أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير شرحاً عن المشروع، وكيف هُيِّئت بيئته ليتضمن العديد من الأنشطة التجارية والثقافية والتراثية مع المحافظة على الطابع التاريخي وتوفير مناطق لتحقيق أهداف رؤية المملكة 2030م.
واستُعرِضت لسموه إنجازات تشغيل مشروع وسط العوامية، كما أن المشروع يُعزز المكانة السياحية للمنطقة الشرقية بشكل عام، ولمحافظة القطيف بشكل خاص، وسيكون مقصداً للمرتادين والزوار كافة، ليس من داخل المنطقة فحسب، بل من مدن المملكة كافة، ومن دول الخليج والسياح.
عقب ذلك، زار سمو نائب أمير المنطقة الشرقية بيت العمدة الذي بُنِيَ في أحد أركان مشروع وسط العوامية، حيث يُمثل تحفة فنية تحاكي البيت القطيفي، ويمتد على مساحة 400 متر مربع، وبُنِيَ بمواد طبيعية في مجملها، ويعد متحفًا حيًا لماضي محافظة القطيف، ويُعد أحد المباني الثقافية والفنية الحديثة المنشأة في مشروع وسط العوامية.
وانتقل سموه بعد ذلك لزيارة قرية الأسماك بالمحافظة، حيث قدّم معالي أمين المنطقة الشرقية عرضاً عن الجزيرة التي تُعد أكبر جزيرة للأسماك في منطقة الخليج، وتعد مقصداً لتجار الأسماك والسائحين من داخل المملكة ومن دول الخليج العربي، حيث رُوعِيَت إقامة مواقع استثمارية جاهزة للتشغيل؛ وذلك لتشجيع الحركة التجارية وازدهارها في المنطقة وتوفير فرص عمل لأبناء المنطقة.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى