محليات

“كاكست” تعزز شراكاتها لدعم منظومة أشباه الموصلات وتسريع التطوير التقني

صراحة – واس
وقّعت مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية “كاكست”، اليوم 13 شراكة إستراتيجية محلية ودولية لبناء منظومة أشباه الموصلات، وتطوير واحات العلوم والمناطق الابتكارية في المملكة، وتأسيس مراكز تميّز لتسريع التطوير التقني في التقنيات الناشئة والاتصالات المُستقبلية، وتأهيل الكوادر الوطنية، وذلك ضمن أعمال المؤتمر التقني ليب 2024.
وتضمنت شراكات كاكست في مجال توطين صناعة أشباه الموصلات؛ مع شركة آلات، إحدى شركات صندوق الاستثمارات العامة، بناء ودعم منظومة أشباه الموصلات في المملكة، وركزت شراكتها مع مجموعة أشباه الموصلات (GSG)، على تصميم الرقائق الإلكترونية، وبناء المواهب الوطنية واستقطاب الكفاءات العالمية، وتقديم الحوافز لجذب الشركات العالمية في مجال تصميم الرقائق الإلكترونية إلى المملكة.
وفي مجال الاتصالات المُستقبلية والشبكات المفتوحة؛ أسست مدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، من خلال شراكتها الإستراتيجية مع كل من وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، وهيئة تنمية البحث والتطوير والابتكار، وشركة الاتصالات السعودية، وشركة أرامكو، تحالف وطني تقني وصناعي في مجالات تقنيات اتصالات الجيل الخامس والسادس والشبكة المفتوحة Open RAN، بهدف إيجاد نظام بيئي مُحفز لدفع الابتكار وريادة الأعمال في تقنيات الاتصال المُستقبلية، بما يضمن دور المملكة عالمياً كمطور رئيسي لتقنيات الجيل السادس.
كما دشنت “كاكست”، بالشراكة مع أرامكو السعودية، ووزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، وهيئة تنمية البحث والتطوير والابتكار، وبرنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية، مركز الابتكار السعودي المُتسارع لتعزيز تقنيات الكم وتطوير شبكات اتصالات الجيل الخامس والسادس.
وأبرمت كاكست شراكة إستراتيجية مع شركة أنيموكابراندز، لتعزيز منظومة تطبيقات الويب 3 في المملكة، وتسهيل إعداد الشركات والمؤسسات للدخول إلى منظومة الويب 3، وتحديد مشروعات البحث والتطوير المُشتركة في تطبيقات البلوكتشين، والألعاب، والذكاء الاصطناعي، وتطوير الميتافيرس.
ولتعزيز الصحة العامة؛ أبرمت مدينة الملك عبدالعزيزللعلوم والتقنية، شراكة إستراتيجية مع شركة أسند للحلول المحدودة، لتنمية الابتكار في مجال أبحاث الصحة الرقمية والإعاقة، وتعزيز الرعاية الصحية الافتراضية، والمُساهمة في بناء تقنيات صحية مُبتكرة باستخدام تقنيات الذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء موجّهة لمجالات الصحة الرقمية والإعاقة، إضافة إلى المُشاركة في تحليل البيانات.
ولتوطين التقنيات الناشئة وبناء المدن المُستقبلية؛ وقّعت “كاكست” شراكة إستراتيجية مع شركة سيسكو العربية السعودية المحدودة، لإنشاء مركز الابتكار الرقمي الافتراضي (VCDI)، كما وقّعت شراكة إستراتيجية مع شركة عِلم، لتعزيز التعاون في مجال تقنيات المدن المستقبلية والتقنيات الناشئة، إضافة إلى شراكتها مع شركة توليب لتعزيز التعاون في البحث والتطوير، والتدريب في مجال الروبوتات والذكاء الاصطناعي والأتمتة.
ولتحقيق مُستهدفات برنامج “صنع في السعودية”، وقّعت كاكست شراكة إستراتيجية مع شركة مع LIMITED CIDI AUTO (HONGKONG) ، للتعاون في أنشطة البحث والتطوير المُتعلقة بالشاحنات الثقيلة وتقنيات النقل المستقبلية والمدن الذكية، واستكشاف جدوى تطبيق هذه الشاحنات في السوق السعودي، والعمل على البحث والتصميم والتنفيذ لمركبات كاملة مصنعة في المملكة لدخول السوق الدولية، إضافةً إلى تسهيل اختبار وتنفيذ التقنيات الجديدة في مختبرات كاكست، وإنشاء مختبرات في المجالات المُشتركة، واستضافة الشركات التقنية التي تركز على أنشطة البحث والتطوير والابتكار.
ولتطوير واحات الابتكار؛ أبرمت “كاكست” مع شركة هونج كونج لإدارة المنافذ الإلكترونية شراكة لتطوير البنية التحتية لواحات العلوم والتقنية في المملكة، وتسهيل دخول الشركات من المملكة و”هونج كونج” إلى الأسواق المُحتملة ومُساعدتهم على النجاح والتأقلم، وإيجاد فُرص التعاون في منصات وبرامج الخدمات الرقمية لتعزيز كفاءة التشغيل، وتقديم الخدمات في واحات العلوم والتقنية.
أما في مجال تطوير الكوادر الوطنية؛ وقّعت أكاديمية 32 بمدينة الملك عبدالعزيز للعلوم والتقنية، شراكة إستراتيجية مع شركتي سيسكو العربية السعودية المحدودة و”نورتال”، لنقل المعرفة وتأهيل الكوادر البشرية في مجال الشهادات المهنية والاحترافية في تقنية المعلومات.

زر الذهاب إلى الأعلى