محليات

محافظ الطائف يفتتح المجمع القرآني التعليمي النسائي

سناب صحيفة صراحة الالكترونية

صراحة – واس
دشّن صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نهار بن سعود بن عبدالعزيز ، محافظ الطائف، الرئيس الفخري للجمعية الخيرية لتحفيظ القرآن الكريم بمحافظة الطائف “فرقان”، المجمع الإداري والتعليمي النسائي التابع للجمعية، في حي القمرية، بحضور مديري الدوائر الحكومية والأهلية وجمع من أهالي المحافظة ومنسوبي القطاع الخيري بالطائف.
وكان في استقبال سموه عند وصوله لمقر الحفل رئيس الجمعية الدكتور أحمد بن موسى السهلي، ونائب الرئيس الدكتور عبدالله بن حماد القرشي وأعضاء مجلس الإدارة ومدير عام الجمعية المهندس فوزي الجعيد ومديري الإدارات والأقسام بالجمعية ومنسوبيها ومديري القطاعات الحكومية والعسكرية والأمنية بالمحافظة.
وألقى رئيس الجمعية كلمة رحب فيها بسمو محافظ الطائف وشكره على تشريفه لحفل افتتاح المجمع، منوهاً بدعم القيادة الرشيدة لتعليم القرآن الكريم واهتمامها به.
ثم شاهد الجميع العرض الوثائقي عن سير المشروع ومراحل إنجازه ومكوناته والفئات التي يخدمها والتجهيزات الفنية والتعليمية الحديثة التي تم توفيرها بالمجمع.
وألقى عضو هيئة تدريس جامعة الطائف الدكتور عبدالله الزير كلمة أهالي المحافظة شكر فيها سمو المحافظ على رعايته ودعمه وبين أن الجمعية لها جهود كبيرة في خدمة القرآن ونشره وتعليمه، مشيراً إلى شمولية البرامج والمناشط لجميع الفئات وخصوصاً المرأة، وأعرب عن شكر وتقدير الأهالي لحكومتنا الرشيدة بقيادة خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين.
عقب ذلك دشن سمو محافظ الطائف المشاريع المستقبلية لجمعية فرقان، وهي مشروع وقف ابن باز القرآني الثاني ومشروع الصدقة الجارية الاستثماري في وسط مدينة الطائف، ثم كرم سموه الجهات والأفراد المساهمين في إنجاز المجمع.
يذكر أن المجمع الإداري والتعليمي النسائي يعد الأكبر على مستوى المملكة من حيث المساحة والمرافق والتجهيزات الفنية والإدارية والتعليمية على مساحة تبلغ أكثر من 30 ألف متر مربع، وبتكلفة إجمالية تبلغ أكثر من 45 مليون ريال، ويتكون من قسمين، المشروع الاستثماري: بمساحة إجمالية تبلغ (12556) م2، والمشروع التعليمي ويتكون من أربع وحدات رئيسية، أولها المركز القرآني النسائي “مركز صفية بنت عبدالمطلب النسائي القرآني”، وثانيها مدارس تعليم القرآن الكريم الأهلية للبنات والطفولة المبكرة، وثالثها المركز الإداري، ورابعها قاعة الاحتفالات والتدريب, وسيخدم هذا المجمع الدارسات في مراكز الجمعية النسائية لتحفيظ القرآن الكريم، ويبلغ عددها حتى الآن (130) مركزاً يتعلم فيها أكثر من (28.000) دارسة.

زر الذهاب إلى الأعلى