محليات

“محمية الملك عبدالعزيز الملكية” تطلق مبادرة “صديق المحمية” لإبراز جماليات الطبيعة وتنميتها

صراحة – الرياض: أعلنت هيئة تطوير محمية الملك عبدالعزيز الملكية إطلاقها مبادرة “صديق المحمية” بهدف تعزيز الوعي بأهمية الثروات الطبيعية والحفاظ عليها، من خلال عدسات المصورين من زوار المحمية عبر تصوير ما تكتنزه من تنوع للحياة الفطرية ومعالم بيئية خلابة.

وتسعى الهيئة من خلال هذه المبادرة الرقمية، إلى نقل ما تتميز به المحمية من جماليات طبيعية، وإبراز آثار الحمى من عودة للحياة الفطرية والغطاء النباتي، مما يسهم في رفع الوعي بأهمية حماية الطبيعة وتعزيز دور أفراد المجتمع في حمايتها وضمان استدامتها لأجيال اليوم والمستقبل.

ويتزامن إطلاق هذه المبادرة مع اليوم العالمي للتصوير، الموافق 19 أغسطس من كل عام، تأكيدًا على دور التصوير والمصورين في رفع الوعي بأهمية البيئة والتنوع الأحيائي، وإبراز التحديات التي تواجه البيئة والأنواع البرية المهددة بالانقراض، بالإضافة إلى تعزيز الارتباط العاطفي بين المجتمع والطبيعة لحمايتها والتفاعل مع احتياجاتها.

وحددت الهيئة طريقة المشاركة في المبادرة من خلال التقاط صور فوتوغرافية أو لقطات فيديو للمحمية ونشرها عبر منصات التواصل الاجتماعي، مع الإشارة إلى حساب المحمية وإضافة وسم المبادرة #صديق_المحمية، على أن تكون الصور والفيديو ملكًا للمشارك، ولا يُسمح بالمشاركة نيابة عن الغير.

يذكر أن مبادرة “صديق المحمية” تأتي امتدادًا لسعي الهيئة وجهودها في رفع الوعي البيئي، التي شملت تنفيذ حملات للتشجير ورفع للمخلفات بمشاركة أفراد من المجتمع المحلي والجمعيات البيئية والفرق التطوعية، ونفذت في مختلف مناطق المحمية محققة نتائج ملموسة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى