المقالات

أنقذوا الاتحاد

* انقذوا  الاتحاد من عبث نونو سانتو ذلكم المدرب الذي قدم للاتحاد وقدم عملا جميلا تكلل بالبطولات والإنجازات ومع بداية هذا العام  بدأ خطأ من المعسكر مرورا بالبطولة العربية ومن ثم بداية بدوري روشن السعودي وكذلك جميع الاستحقاقات ظهر الفريق الاتحادي بشكل هش باستمرار، افتقد للهوية الفنية عالية الجودة، وكذلك افتقد لكل عوامل الترجيح والتي كان من أولوياتها الاستفادة من الكرة الثابتة والمتحركة كما يجب وينبغي تماما، افتقد لتحولات السريعة التي كانت تعمل الفارق المرجح، بل شاهدنا استمرارية الأخطاء والسلبيات دون العمل على تصحيحها وتلافيها حتى الجولة (12) لذا الحل الوحيد لإنقاذ الاتحاد من ذلك العبث الفني هو  إقالة نونو سانتو لكسب الوقت وإصلاح ما يمكن إصلاحه، لأن استمراريته تعني استمرارية الكوارث للأسف، من أجل مصلحة الاتحاد أولا وأخيرا لأبد من اتخاذ القرار المصيري المنتظر قبل مونديال كأس العالم للأندية التي ستقام في وطنا الغالي المملكة العربية السعودية وفي جدة عروس البحر الأحمر، انقذوا  الاتحاد بأقصى سرعة حتى يتنفس من ذلكم الاختناق المدمر  .

* أعرف أن الوقت غير مناسب للإقالة ولكن الخيار بين الإقالة أو الاستمرارية مصلحة الاتحاد، ومن مصلحة الاتحاد أن يقال نونو سانتو الآن دونما أي تأخير نهائيا .

* دائما وأبدا الهوية الفنية لأي فريق ينشد الانتصارات تبدأ بالتمريرات الصحيحة والتي تصل إلى الجوانب الإبداعية الابتكارية المبهرة التي تعمل الفارق المرجح، كذلك التفوق في المواجهات الثنائية التي تعمل الفارق المرجح، وأيضا الاستفادة من الكرة الثابتة والمتحركة كما يجب وينبغي تماما، التركيز على عمل الحلول الفردية التي كذلك تعمل الفارق المرجح، كل تلك العوامل لأبد أن تتوفر بأي فريق ينشد الانتصارات وتحقيق البطولات والإنجازات، وإذا ما توفرت يعني الخروج من كل البطولات والإنجازات بكل مسمياتها للأسف.

كل الأماني بالتوفيق لنادي الاتحاد في كافة المباريات القادمة والاستحقاقات الأخرى بإذن الله عزوجل

 

الكاتب الرياضي / حمزة السيد

04 نوفمبر 2023 م 

للأطلاع على مقالات الكاتب ( أضغط هنا )    

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى