المقالات

شعبية أي نادي في العالم تقاس من خلال الحضور الجماهيري

 

* الحقيقة أن شعبية أي نادي بالعالم تقاس بالحضور الجماهيري عبر المدرجات والملاعب إنها الحقيقة الماثلة لمن يريدها كما هي تماما، وغير ذلك هراء ممل لا يعتد به وفق تبريرات واهية باستمرار  .

* هناك فئة الجدال والنقاش معها عقيم،  نظرا لعدم تقبلهم للحقيقة والحقائق وفق أرقام مدققة وأحداث خالدة، بل يريدون كلام تنظير غير منطقي لأن ذلك جوهم وأجواءهم ، بالتالي تجاهلهم أفضل خيار حقا .

* شجع ناديك واعشقه وتغنى به كما تريد ، لكن دون الإساءة للآخرين نهائيا ، الرياضة فراسة وفروسية وروح رياضية حضارية ، الرياضة العقل السليم في الجسم السليم ، الرياضة  تجمع ولا تفرق العقلاء النبلاء نهائيا ، لذا الدخلاء على الرياضة شوهوا أهدافها الحقيقية وجمالها الفاتن حقا .

* الجولة السابعة  من دوري روشن  مزدحمة بالمباريات الهامة ، كل الفرق حريصة كل الحرص على عدم الخسارة ، لذا سنشاهد بإذن الله عزوجل جولة حافلة بالمتعة والإثارة ، كلنا انتظار وترقب لتلك الجولة المنتظرة .

* نونو سانتو  مدرب عالمي كبير يعمل وفق استراتيجية فنية عالية الجودة، بصمته الفنية واضحة المعالم ، كذلك صاحب قرار جريء وفق نظرة فنية ثاقبة، الشاهد أبعد كل لاعب مستهلك وغير مفيد للاتحاد  وصعد من شباب الاتحاد مجموعة عناصر  عالية الجودة ولهم مستقبل مشرق بإذن الله عزوجل،  نادي مثل الاتحاد من الصعب اتخاذ مثل تلك القرارات به، لأن بها تبعيات على نطاق واسع، لكن لثقته في قراراته وإنها لم تكن عشوائية بل وفق معايير فنية مدققة ، بالتالي مؤشرات النجاح ظهرت بشكل واضح لكل العقلاء النبلاء .

* إدارة انمار الحائلي  منذ قدمت للاتحاد وهي تقدم الغالي والنفيس من أجل مصلحة الاتحاد أولا وأخيرا ، عملهم جبار مضاعف متواصل متكامل، بإذن الله عزوجل يتكلل بالتوفيق والنجاح من خلال تحقيق البطولات والإنجازات قريبا .

* حينما تريد أن تقارن نادي بنادي أخر ، ضع نفس عوامل النجاح وفق كفة متكافئة،  من هنا تكون المقارنة عادلة تماما، وأما إذا  كانت الكفة غير متكافئة  فالمقارنة ظالمة وغير  عادلة نهائيا .

آمل للجميع دوام الصحة والسعادة والمسرات بإذن الله عزوجل

 

الكاتب الرياضي / حمزة السيد

للأطلاع على مقالات الكاتب ( أضغط هنا )    

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

شاهد أيضاً
إغلاق
زر الذهاب إلى الأعلى