محليات

نيوم تخصص 95% من مساحتها للمحافظة على الطبيعة

صراحة – الرياض :

تقدم نيوم من خلال قطاعاتها المشاركة بملتقى “تبوك الثاني”، الذي تنظمه للعام الثاني على التوالي بعنوان “مستقبل الإنسان والمكان”، تعريفات لمختلف البرامج التي سعت وتسعى لتحقيقها.
وتعمل قطاعات المسؤولية الاجتماعية، والرياضة، والسياحة والإعلام، وإدارة الإرشاد الوظيفي، والموارد البشرية، والعقود والمشتريات، والضيافة، والتعليم، والإبتعاث على تنمية المحتوى المحلي، وتحقيق التنمية الاقتصادية المستدامة، والأثر الاجتماعي والثقافي لبرامج نيوم، وعرض مخرجات المسؤولية الاجتماعية وقصص النجاح والفرص الاقتصادية والتدريب المقدم لأبناء وبنات المجتمع المحلي، كما يقدم كل قطاع دورة في تمكين الأهالي وتنمية استثماراتهم المحلية وتحسين جودة الحياة لهم، وإحداث أثر تنموي واجتماعي واقتصادي إيجابي عليهم وعلى مناطقهم، وذلك من خلال دعم المشاريع المحلية والموهوبين والشباب والشابات ورواد الأعمال، إضافةً إلى مجموعة من البرامج والمبادرات التي تستهدف المنطقة على المستويات الاجتماعية والاقتصادية والتعليمية كافة.
ومن الإدارات التي تبرز اهتمام نيوم بالبيئة من خلال تخصيصها لـ 95% من منطقتها للحفاظ على البيئات البحرية والساحلية والبرية، بالإضافة إلى إنشائها لمحمية نيوم بالعصيلة والتي حالياً بين جنباتها المها العربي وغزال الريم، والأدمي، والوعول، والنعام.

سناب صحيفة صراحة الالكترونية
زر الذهاب إلى الأعلى