محليات

هيئة الأفلام تكمل مشوار “ليالي الفيلم السعودي” بعروض جديدة في أستراليا

صراحة – الرياض 
أعلنت هيئة الأفلام عن انطلاق فعالية “ليالي الفيلم السعودي” في محطتها القادمة في أستراليا خلال الفترة 26 – 28 يونيو 2024، وذلك في دار الأوبرا بمدينة سيدني، و”قاعة السينما في فندق سوفيتيل” في مدينة ملبورن.
وتشمل الفعالية عروضًا لمجموعة متنوعة من أفلام سعودية طويلة، وهي: فيلم “طريق الوادي” للمخرج خالد فهد، وفيلم “هجان” للمخرج أبوبكر شوقي، وفيلم “الهامور ح.ع” للمخرج عبدالإله القرشي، إضافةً لأفلام سعودية قصيرة، وهي: فيلم “سليق” للمخرجة أفنان باويان، وفيلم “أنا وعيدروس” للمخرجة سارة بالغنيم.
ويتبع عروض الأفلام جلسات حوارية وندوات نقدية مع صُنَّاع الأفلام، بحضور جمهور متنوع من المهتمين بالسينما، والأكاديميين، والنقاد، والفنانين.
وتأتي هذه الفعالية استئنافاً لليالي الفيلم السعودي في جولاتها الدولية السابقة، والتي حققت إقبالاً واهتماماً واسعاً من الجمهور والخبراء بالمجال السينمائي، حيث تهدف فعالية “ليالي الفيلم السعودي” إلى دعم المواهب السعودية المحليّة، وتعزيز الوعي بالإبداع السينمائي السعودي عالمياً، وتوفير فرص للتعاون وتبادل الخبرات بين المشاركين والمهتمين من مختلف الثقافات.
الجدير بالذكر أن “ليالي الفيلم السعودي” تمثل جزءاً من جهود هيئة الأفلام لتعزيز حضور السينما السعودية عالمياً ومحلياً، ودعم نموها وتطورها، وذلك بهدف تسليط الضوء على الإنتاج السينمائي في المملكة ودعم صناع الأفلام السعوديين، وتمكينهم من الوصول إلى جمهور دولي متنوع، وإقامة علاقات متينة في ساحة السينما العالمية لتبادل الخبرات والمعرفة.

زر الذهاب إلى الأعلى