محليات

والد الطفلتين “مودة ورحمة” يرفع شكره للقيادة الرشيدة بعد نجاح عملية الفصل

صراحة – متابعات: رفع والد الطفلتين “مودة ورحمة” شكره لخادم الحرمين الشريفين  الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود، وسمو ولي العهد الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود بعد نجاح عملية الفصل.

وأضاف والد الطفلتين في تصريحات له لقناة “الإخبارية” أنه لم يتوقع سرعة عملية الفصل.

وإنفاذاً لتوجيهات خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود -حفظه الله- تمكّن الفريق الجراحي المختص من فصل التوأم السيامي اليمني “مودة ورحمة” أبناء عصماء ماجد محمد والانتهاء من العملية بنجاح.

صرح بذلك معالي المستشار بالديوان الملكي المشرف العام على مركز الملك سلمان للإغاثة والأعمال الإنسانية رئيس الفريق الطبي والجراحي في عمليات فصل التوائم السيامية الدكتور عبدالله بن عبدالعزيز الربيعة، مبدياً سعادته لبث بشرى تحقيق الإنجاز رقم 52 الذي يضاف إلى إنجازات المملكة, حيث تحقق خلال هذه العملية بالتحديد عدة إنجازات أولها إفاقة التوأم بعد العملية, حيث يحدث ذلك لأول مرة بالإضافة إلى أنه لم يحتاج التوأم إلى الدم وهو يحدث لأول مره كذلك كما تم اختصار وقت العملية من 11 ساعة إلى 5 ساعات على أيدي 28 طبيباً وأخصائياً من الكوادر السعودية، مبيناً أن العملية جرت بيسر وسهولة في جميع مراحلها ولم يحدث أي مضاعفات والتوأم بصحة جيدة جداً.

ورفع معاليه باسم الفريق الشكر والتقدير والعرفان إلى خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله – على هذه المبادرة الإنسانية النبيلة، والدعم الكبير للقطاع الصحي والكوادر الطبية السعودية, مقدماً الشكر لزملائه أعضاء الفريق الطبي والجراحي على جهودهم الكبيرة وعطائهم المستمر.

وقدّم والد التوأم حذيفةُ بن عبدالله نعمان شكره وامتنانه الجزيل لخادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله – على رعايتهما لمثل هذه الأعمال الإنسانية وقيام الفريق الطبي المختص بإجراء عملية فصل التوأم بنجاح، مشيداً بما تقوم به المملكة من أعمال إنسانية كبيرة، عاداً المملكة الوطن الثاني لجميع اليمنيين والأم الحاضنة لجميع أبناء الوطن العربي.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com