محليات

وزارة التربية : إدارات تعليمية تحمي الطالبات من المخاطر بآلية المناوبة

صراحة – متابعات :

في خطوة احترازية، قررت «إدارات تعليمية» ناشطة في عدد من المناطق السعودية أخيراً، إلزام المدارس بتطبيق آلية المناوبة والملاحظة اليومية الجديدة في شكل فعال، بهدف حماية الطالبات من التعرض للمخاطر وبخاصة في أوقات الفسحة والخروج.

وبحسب تعميم صادر إلى بعض الإدارات التعليمية وموجه لجميع المدارس الحكومية والأهلية، فضلاً عن مدارس تحفيظ القرآن والمعاهد فإن هذه الخطوة تأتي تأكيداً لدور المدرسة في رعاية الطالبات دراسياً واجتماعياً وضرورة اتخاذها جميع السبل الكفيلة بسلامة الطالبات طول يومهن الدراسي.

وأكدت «الإدارات التعليمية» في تعميمها أن الضوابط تنص على ضرورة منع الموظفات «المناوبات» من مغادرة المدرسة إلا بعد التأكد من خلوها التام من جميع الطـــالبات، وكذلك عدم السماح في مدارس البنات المشتركة لأي طالبة لها أخت في المرحلة الأخرى بالذهـاب إليها في نهاية الدوام الدراسي، مع الحرص على أن يتم أشعــار وليات الأمور بذلك، إضــافة إلى تبليغ الطالبات عبر الإذاعة المدرسية ومتابعتهن.

وفي السياق نفسه، تدخلت «إدارات تعليمية» أخيراً بشكل جدي للحد من التأثيرات السلـبية الناتجة عن «الإجازات الطارئة» في مدارس البنات.

وأكدت «إدارات التعليم» على أن تدخلها يأتي في إطار حرصها على العمل والطالبات، لما ينتج من «الإجازات الطارئة» من توقف للمناهج وعرقلة لسير العملية التعليمية والتربوية.

وبناء على ذلك، قررت «الإدارات التعليمية» توزيع استمارة تحت مسمى «العجز الطارئ» في المدارس، وألزمت المدارس بتعبئتها في حال وجود عجز لا يمكن تسديده وإرساله لمكاتب الشؤون التعليمية (بنات) ليتم عمل اللازم.

في المقابل، شددت «إدارات التعـليم» على ضرورة توزيع المنهج المتوقف على معلمات المـدرسة في المرحلة الابتدائية أمـــا المـــــرحلة المتـــوسطة والثانوية فيتم توزيع المنهج بحسب التخصص.

زر الذهاب إلى الأعلى