حول العالم

وزيرة الخارجية الاميركية : إلتزام أمريكا بأمن إسرائيل صلب كالصخر

صراحة – وكالات :

أكدت وزيرة الخارجية الاميركية هيلاري كلينتون الثلاثاء قبيل اجتماعها في القدس برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو أن التزام الولايات المتحدة بأمن إسرائيل “صلب كالصخر”.

ووصلت كلينتون مساء الثلاثاء إلى تل ابيب آتية من كمبوديا، وقالت كلينتون في مؤتمر صحافي مشترك مع نتانياهو تلاه اجتماع مغلق بينهما أن “الالتزام الاميركي بأمن إسرائيل صلب كالصخر ولا يتزحزح، لهذا السبب اعتقد انه لأمر أساسي (التوصل) إلى وقف تصعيد الوضع في غزة” وأضافت “في الايام المقبلة ستعمل الولايات المتحدة مع شركائها هنا في إسرائيل وفي بقية المنطقة من اجل ضمان امن إسرائيل وتحسين ظروف عيش السكان في غزة والمضي قدما نحو سلام شامل لكل شعوب المنطقة” وأضافت ن “الصواريخ التي تطلقها منظمات ارهابية من غزة – على حد قولها – على المدن يجب أن تتوقف ويجب أن يسود الهدوء مجدداً”.

وأكدت الوزيرة الاميركية أن “الهدف يجب أن يكون تحقيق الاستقرار في المنطقة وكذلك أيضاً توفير الأمن وتحقيق التطلعات المشروعة للإسرائيليين والفلسطينيين” من جهته قال نتانياهو أمام الصحافيين مخاطبا الوزيرة الأميركية “إذا أمكن التوصل إلى حل طويل الأمد بالوسائل الدبلوماسية فانا أفضل ذلك، ولكن إذا لم يحصل ذلك فأنا على ثقة بأنكم ستتفهمون أن إسرائيل ستتخذ كل الإجراءات اللازمة للدفاع عن شعبها” وبعد ذلك بحثت كلينتون ونتانياهو لأكثر من ساعتين الوسائل الكفيلة بالتوصل إلى “تخفيف توتر” العنف في غزة، حسب بيان للمتحدثة بإسم وزارة الخارجية الأميركية فيكتوريا نولاند.

وأضافت نولاند أن كلينتون ونتانياهو الذي اصطحب معه إلى الاجتماع وزيري الخارجية والدفاع افيغدور ليبرمان وايهود باراك بحثوا أيضاً الوسائل الكفيلة بـ “التوصل إلى نتيجة دائمة تحمي أمن إسرائيل وتحسن حياة المدنيين في غزة” وستلتقي الوزيرة الأميركية في رام الله بالضفة الغربية صباح الأربعاء الرئيس الفلسطيني محمود عباس، قبل أن تنتقل إلى القاهرة للقاء الرئيس المصري محمد مرسي كما أفادت وزارتها، وفي حين أكدت مصادر فلسطينية ومصرية في القاهرة قرب الإعلان عن التوصل إلى تهدئة.

سناب صحيفة صراحة الالكترونية
زر الذهاب إلى الأعلى