محليات

وزير #الشؤون_الإسلامية يدشن مشاريع لخدمة بيوت الله في #جازان بـ 212 مليون ريال

صراحة – جازان : قام معالي وزير الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد الشيخ الدكتور عبداللطيف بن عبدالعزيز آل الشيخ، اليوم الأربعاء التاسع والعشرين من شهر شوال الجاري لعام ١٤٤٥ هـ، بزيارة تفقّدية لفرع الوزارة بمنطقة جازان، التقى خلالها بمدير ومنسوبي الفرع، ومديري إدارات المساجد والدعوة والإرشاد بالمحافظات، وذلك خلال زيارته الحالية للمنطقة؛ امتثالاً لتوجيهات القيادة الرشيدة لتفقد قطاعات الوزارة والاطلاع على أهم المنجزات، وتدشين عدد من المشاريع التي نفذها الفرع بالمنطقة.

وقد استهل معاليه الزيارة بعقد اجتماع بمدير عام الفرع ومديري الإدارات.. بحضور وكلاء الوزارة وعدد من مديري الإدارات.. ناقش من خلاله الاحتياجات والمشاريع التي ينفذها الفرع.. كما استمع لتقرير عن أهم منجزات الفرع والتي تأتي مواكبة لرؤية المملكة 2030، حيث أوضح التقرير أن عدد المناشط الدعوية المنفذة خلال الخمس سنوات بلغ (526.623) منشطاً دعوياً، حيث تناولت عدداً من الموضوعات في مجال العقيدة والأمن الفكري وتعزيز المواطنة ، وأهمية السمع والطاعة لولاة الأمر ، وعددا من الموضوعات التي تهم الناس لتبصيرهم في أمور دينهم ودنياهم.

كما قامت الوزارة خلال أربعة أعوام بتمكين عدد كبير من الكوادر الوطنية للعمل في الفرع حيث بلغ عددهم (4182) موظفاً وموظفة، وبلغ عدد مراقبي ومراقبات المساجد الآن 936 بعد أن كان عددهم 85 مراقباً، في حين بلغ عدد حراس وحارسات الأمن 311 بعد أن كان عددهم سابقاً 10 حراس، وبلغ عدد الدعاة والداعيات 117 داعياً وداعية بعد أن كان عددهم سابقاً 10 دعاة.

وأوضح التقرير أنه تم بناء 246 مسجداً وجامعاً خلال 5 سنوات بتكلفة تجاوزت 150 مليون ريال، إضافة إلى اعتماد 10 مساجد وجوامع بمبلغ إجمالي وقدره (16) مليون ريال في الربع الأول من السنة الميلادية 2024م، عن طريق إدارة المتبرعين.

بعد ذلك قام معاليه بتدشين عدد من مشاريع الفرع بمبلغ إجمالي يتجاوز (212) مليون ريال، شملت مشاريع الصيانة والتشغيل لمجموعة من الجوامع والمساجد لعدد 1812 مسجداً وجامعاً بمبلغ إجمالي (111.154.191) مليون ريال، حيث ارتفعت نسبة الصيانة ٤ أضعاف عما كانت عليه خلال الخمس سنوات الماضية والتي كانت 500 مسجد وجامع، كما تم تدشين (86) مسجد وجامع بمبلغ يتجاوز (98) مليون ريال عن طريق إدارة المتبرعين والشراكات المجتمعية.. بالإضافة لمشروعات الترشيد في استهلاك الطاقة الكهربائية من خلال تركيب حواجز زجاجية لـ(100) جامع بمبلغ إجمالي (4.783.080) مليون ريال.

ومن ضمن المشاريع التي دشنها معاليه فرق سيارات الصيانة المتنقلة الخاصة بصيانة المساجد والجوامع الغير مشمولة بعقود الصيانة والنظافة والتشغيل في جميع محافظات المنطقة، حيث يتكون هذا المشروع من 11 فرقة فنية يعمل فيها كوادر سعودية تتولى صيانة الأعمال الكهربائية والتكييف والسباكة والصوتيات.

وبهذه المناسبة ألقى معالي الوزير الدكتور عبداللطيف آل الشيخ كلمة موجهة لمنسوبي الفرع نوه فيها بالدعم الكبير واللامحدود الذي تتلقاه الوزارة من لدن خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي العهد رئيس مجلس الوزراء صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز -حفظهم الله – لتؤدي رسالتها على أكمل وجه في الاهتمام بالدعوة إلى الله، والعناية ببيوت الله عمارة وترميما وصيانة، وتهيئتها بكافة الخدمات.. مشيراً إلى أن هذه المشاريع سيكون لها أثر كبير على مستوى المنطقة.

وأكد معاليه – خلال كلمته – على أهمية الالتزام بالواجب المتمثل في خدمة بيوت الله، ونشر الدعوة والعقيدة الصافية على منهج السلف الصالح وتحقيق أهداف ورؤى القيادة الرشيدة، والقيام بتوعية الناس بواجباتهم تجاه دينهم وتجاه وطنهم وقيادتهم، كما حث معاليه المنسوبين على بذل المزيد من الجهد للرقي بمستوى الخدمات المقدمة للمواطنين والمقيمين.

سناب صحيفة صراحة الالكترونية
زر الذهاب إلى الأعلى