محليات

10جهات تتنافس على جائزة الحكومة الرقمية.. وإعلان الفائزين 16 نوفمبر

صراحة – الرياض: كشفت هيئة الحكومة الرقمية عن موعد إعلان الفائزين بجائزة الحكومة الرقمية، وذلك ضمن فعاليات ملتقى الحكومة الرقمية الذي تنظمه الهيئة يوم 16 نوفمبر الجاري في مدينة الرياض تحت شعار “نحو أفق رقمي واعد”، بمشاركة عدد من الجهات الحكومية، وحضور عدد من الوزراء ونخبة من الخبراء والمختصين وصنّاع القرار في مجال الحكومة الرقمية على الصعيدين المحلي والدولي.

وتهدف جائزة الحكومة الرقمية إلى تحفيز الجهات الحكومية في المملكة لتبني أعلى المعايير المحلية والعالمية خلال رحلة التحول الرقمي، وتفعيل حكومة رقمية رائدة في الابتكار، وتعزيز الحضور الوطني والمنافسة إقليمياً وعالمياً.

وتستهدف الجائزة الجهات الحكومية ومنسوبيها وخدماتها، من خلال 4 فئات أولها الفئات المؤسسية التي يتنافس فيها 10 جهات حكومية تندرج تحت فئة أفضل خدمة حكومية رقمية، والمخصصة للجهات الحكومية، وتتنافس عليها: وزارة الخارجية بخدمة الخصائص الحيوية لطالبي التأشيرات، ووزارة العدل بخدمة الوكالة الإلكترونية، ووزارة الداخلية بخدمة تجديد الهوية الوطنية إلكترونياً، ووزارة السياحة بخدمة التأشيرات السياحية، والهيئة السعودية للمواصفات والمقاييس والجودة بتطبيق تأكد.

وتأتي ثانياً فئة أفضل استخدام للتقنيات الناشئة في مجال التحول الرقمي، والمخصصة للجهات الحكومية المتميزة في الاستفادة من التقنيات الناشئة في رفع كفاءة وسرعة الإجراءات والعمليات، إذ تنافس عليها وزارة الصحة بمستشفى صحة الافتراضي، ووزارة العدل بخدمات التنبؤ بالأحكام، وهيئة الاتصالات والفضاء والتقنية بنظام إدارة الرسائل القصيرة الجماعية بتقنية البلوك تشين، والهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي بمنصة استشراف، وجامعة حائل بشبكة طويق بلوك تشين.

وفي فئة الأفراد، يتنافس على فئة أفضل قائد رقمي التي تُمنح لأفضل موظف حكومي يشغل وظيفة قيادية وكان لجهوده الأثر الواضح في دعم التحول الرقمي، كل من: زياد اليوسف من البنك المركزي السعودي، وفيصل باخشوين من وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية، وعلي راجحي من وزارة الشؤون البلدية والقروية والإسكان، وأحلام السرهيد من مدينة الملك فهد الطبية، وحجر البدراني من هيئة الزكاة والضريبة والجمارك.

فيما جاءت فئة أفضل موظف واعد في مجال التحول الرقمي كرابع فئات الجائزة، وهي تُمنح لأفضل موظف نشط في مجال الابتكار والتحول الرقمي، إذ تنافس عليها كل من: أفنان المحيميد من برنامج التحول الوطني، ونورة العنزي من أمانة المنطقة الشرقية، وفهد العجمي من المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية، وسارة الغامدي من مستشفى الملك فيصل التخصصي ومركز الأبحاث، وهدى الغامدي من وزارة الحرس الوطني (الشؤون الصحية).

وتسعى الجائزة إلى رفع مستوى جودة المنتجات والخدمات الحكومية الرقمية، والإسهام في تعزيز التنافسية لتحسين أداء الجهات الحكومية وتسهيل ممارسة الأعمال، وتبني المعايير الدولية المعتمدة في رحلة التحول الرقمي مما يسهم في رفع كفاءة القطاع الحكومي، إضافة إلى ضمان وجود مبادرات وطنية مبتكرة في القطاعات الحكومية كافةً؛ لتحفيز استحداث المبادرات المبتكرة والمتميزة بشكل مستمر، بما يسهم في تحسين جودة الحياة، إلى جانب تحقيق مستهدفات التحول الرقمي والابتكار الحكومي في المملكة، وتعزيز ريادة المملكة الرقمية عالمياً.

 

الان .. تابعنا عبر تيليجرام 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى