الاخبار الرياضية

3 مواجهات هامة اليوم من مواجهات دوري زين السعودي للمحترفين

صراحة – متابعات :

تقام مساء اليوم وعند الساعة 7:35 ثلاث مقابلات مؤجلة من مواجهات دوري زين السعودي للمحترفين، ففي بريدة يلاقي فريق التعاون ضيفه وصيف القارة الآسيوية فريق الأهلي في منازلة تميل كفتها للفريق الضيف، بينما يتواجه فريقا الاتفاق والنصر في الدمام في مقابلة هامة وصعبة على الطرفين، ويسعى فريق الفتح لمواصلة منافسته على صدارة الترتيب العام على حساب ضيفه العائد فريق الاتحاد.
التعاون x الأهلي
في مقابلة مؤجلة من الجولة الثانية لدوري زين، نظرا لوفاة اللاعب ناصر البيشي ــ رحمه الله ــ يحل وصيف القارة الآسيوية فريق النادي الأهلي الكروي الأول ضيفا على فريق التعاون وذلك على ملعب مدينة الملك عبدالله الرياضية ببريدة، في منازلة تميل كفتها للفريق الضيف.
يدخل لاعبو التعاون اللقاء بعد أن خسروا لقاءهم أمام الفريق الهلالي في الجولة 11 برباعية نظيفة ليعود الفريق للمركز الثاني عشر بعد أن توقف رصيده على ثمان نقاط حققوها بفوزين وتعادلين وسبع خسائر. وسيسعى مدرب الفريق التعاوني المقدوني جوكو إلى الخروج بنتيجة إيجابية من أمام وصيف القارة الفريق الأهلاوي مستثمرا عاملي الأرض والجمهور والحالة المعنوية التي تسيطر على لاعبي ضيفه بعد خسارتهم للكأس الآسيوية، أقلها خطف نقطة منه، ولعل أكثر ما يخشاه محبو سكري القصيم أن يصب الراقي غضبه الآسيوي في شباك فهد الثنيان، ما يعني صعوبة مهمة لاعبي التعاون وهم يلاقون فريقا باحثا عن الانطلاق للمنافسة ويملك إمكانات فنية تفوق فريقهم، ما سيجبر جوكو على التفكير أولا في تأمين مناطق فريقه الخلفية وتكثيف منطقة الوسط لتضييق المساحات أمام لاعبي منازله والاكتفاء بالهجمات المرتدة، لاجئا لطريقة 1/2/3/4، ويتغيب عن فريق التعاون لاعبه ذياب مجرشي الموقوف بقرار من لجنة الانضباط.
في المقابل يعود الوصيف القاري بعد خسارته للمواجهة النهائية أمام فريق أولسان الكوري للركض محليا، وسيسعى مدرب الفريق الأهلاوي التشيكي ياروليم إلى إخراج لاعبيه من أجواء الخسارة الآسيوية على حساب مستضيفه الفريق التعاوني من أجل اللحاق بركب المنافسة على مراكز المقدمة، نظرا لامتلاكه عددا من المقابلات المؤجلة، وكان الفريق الضيف قد خسر منازلته أمام فريق نجران بهدفين دون رد في الجولة التاسعة ليتجمد رصيده على 11 نقطة من ست مقابلات كسب منها ثلاث لقاءات وتعادلين وخسارة وحيدة ليتراجع بها للمرتبة التاسعة، وسيرفع مدربه ياروليم شعار الفوز ولا غيره، مطالبا لاعبيه بالضغط الهجومي على مستضيفه مع تنويع الغارات الهجومية والاعتماد على التسديد من خارج المنطقة، فمن المتوقع أن ينتهج طريقة 2/2/2/4.
الاتفاق x النصر
يسعى فريق الاتفاق الكروي الأول لمواصلة مسلسل انتصاراته حينما يلاقي ضيفه فريق النصر الكروي الأول على استاد الأمير محمد بن فهد بالساحل الشرقي في منازلة مؤجلة من الجولة السابعة لمشاركة المستضيف آسيويا، وسيسعى كل طرف للإطاحة بالآخر وإبعاده عن طريقه؛ نظرا للتقارب النقطي بينهما.
ويدخل الفريق المستضيف المواجهة بعد أن واصل مسلسل انتصاراته في الجولات السابقة كان آخرها تغلبه على فريق الرائد بهدف يتيم ليرتفع رصيده إلى 18 نقطة صعد بها لاحتلال المركز الرابع بخمسة انتصارات وثلاثة تعادلات وخسارتين، وسيرفع مدرب فريق الاتفاق البولندي ماتشي سكورزا شعار الفوز ولا غيره في محاولة لمواصلة نغمة الانتصارات والتقدم خطوة هامة إلى الأمام على حساب ضيفه مستثمرا روح لاعبيه المعنوية المرتفعة وعاملي الأرض والجمهور، فلذا سيعمد سكورزا لرمي كامل أوراقه لإضافة العلامات كاملة لرصيده، فمن المتوقع أن يتبع طريقة 1/2/3/4.
على الطرف الآخر، لا تقل أهمية المقابلة لدى لاعبي الفريق النصراوي عن مستضيفهم، فلذا سيقاتلون وبقوة من أجل تحقيق الفوز وخطف العلامات كاملة وإضافتها لرصيدهم البالغ 17 نقطة حققوا آخرها بعد تغلبهم على فريق الشعلة 1/3 في الجولة الحادية عشرة قبل أن تؤجل مواجهتهم أمام الفريق الأهلاوي نظرا لمشاركة الأهلي آسيويا، ليحافظوا بتلك النقاط على المرتبة السادسة من خمس انتصارات وتعادلين وثلاث خسائر، ويدرك مدرب فريق النصر الأروجواني دانيال كارينيو أهمية نقاط هذه المواجهة لفريقه، لذا سيرمي بكامل أوراقه للإطاحة بالفريق الاتفاقي من أجل التقدم خطوة هامة في طريق المنافسة في ظل التقارب النقطي بين الفرق متجاوزا خوض لاعبيه للمنازلة بعيدا عن أنصارهم، معتمدا على اللعب المتوازن بين الشقين الدفاعي والهجومي وعلى الغارات المرتدة السريعة عن طريق اللعب من لمسة واحدة لاستثمار سرعة ومشاغبة مهاجميه أيوفي ومحمد السهلاوي وقدرتهما على استثمار الفرص المتاحة، مركزا على الأطراف لفتح الثغرات في دفاعات منازله، مع اللجوء للتسديد من خارج المنطقة، ولاجئا لطريقة 2/2/2/4.
الفتح x الاتحاد
ويشد فريق الاتحاد الكروي الأول رحاله إلى الأحساء لمواجهة مستضيفه الوصيف فريق الفتح الكروي الأول على ملعب مدينة الأمير عبدالله بن جلوي الرياضية لحساب الجولة الثامنة، التي أجلت لمشاركة الفريق المستضيف عربيا، وتعد المواجهة صعبة على الطرفين خاصة للفريق النموذجي الذي يسعى للمحافظة على سجله خاليا من الخسائر ومواصلة انطلاقته في منافسته الحادة على مركز الصدارة التي يحتلها الهلال بفارق الأهداف، وكان فريق الفتح قد تغلب على فريق الوحدة بثلاثية نظيفة رفعت رصيده إلى 26 نقطة جمعها من ثمان انتصارات وتعادلين مساويا المتصدر الفريق الهلالي نقطيا ومتخلفا عنه بفارق الأهداف. ويسعى مدرب الفريق التونسي فتحي الجبال ولاعبوه لمواصلة مشوارهم الرائع في دوري زين ورفع شعار تحقيق نتيجة إيجابية أمام ضيفهم للاستمرار في طريق المنافسة على أمل استعادة الصدارة من الفريق الهلالي في حال تعثره في قادم المقابلات، مستثمرين عاملي الأرض والجمهور، فلذا سيعمد الجبال على الاستمرار على منهجيته التي جلبت لفريقه النقاط وأوصلته للمنافسة على الصدارة دون خسارة والمتمثلة في تشكيلة 1/2/3/4.
بينما سيسعى مدرب الفريق الاتحادي الإسباني راؤول كانيدا إلى تحقيق الانتصار والإطاحة بالفريق الفتحاوي وإيقاف انطلاقته وتحقيق ما عجز عنه غيره من أجل العودة لميدان المنافسة بعد فراغ فريقه من الاستحقاقات الخارجية، وكان الفريق الاتحادي قد خرج متعادلا مع الفريق الشبابي في الجولة السابقة 2/2 ليرتفع رصيده إلى 16 نقطة متراجعا بها للمرتبة السابعة في سلم الترتيب العام، وسيعتمد كانيدا على التوازن الدفاعي والهجومي مع تنويع الطلعات الهجومية والتركيز على الأطراف وعكس الكرات العرضية لاستثمار إجادة مهاجمه نايف هزازي بالتعامل معها، لاجئا لطريقة 1/2/3/4.

زر الذهاب إلى الأعلى