محليات

سريلانكا تتسلم 5 مشتبه بهم في تفجيرات عيد القيامة من المملكة

صراحة -رويترز) – قالت شرطة سريلانكا إنها احتجزت يوم الجمعة خمسة مواطنين للاشتباه في صلتهم بتفجيرات عيد القيامة التي أسفرت عن مقتل أكثر من 250 شخصا بعدما تم ترحيلهم من السعودية.

وامتنعت الشرطة عن ذكر تفاصيل بشأن اعتقال المشتبه بهم واكتفت بالقول إن الخمسة قيد الاحتجاز لديها بعد ترحيلهم من مدينة جدة السعودية.

وقال المتحدث باسم الشرطة روان جوناسيكيرا للصحفيين ”هؤلاء الخمسة هم الزعماء الباقون للجماعة الإرهابية التي نفذت هجوم 21 أبريل“.

واستهدفت الهجمات الانتحارية فنادق وكنائس وأحدثت حالة من الصدمة في أنحاء البلد الذي كان يتمتع بحالة من الأمان النسبي منذ نهاية حرب أهلية قبل عشرة أعوام.

وأعلن تنظيم الدولة الإسلامية مسؤوليته عن الهجوم الذي قالت السلطات إنه من تنفيذ جماعتين محليتين غير معروفتين هما جماعة التوحيد الوطنية وجمعية ملة إبراهيم.

وامتنعت الشرطة عن ذكر معلومات بشأن أدوار المشتبه بهم الخمسة في الهجمات لكنها قالت إن أحدهم هو محمد ميلهان القيادي البارز في جماعة التوحيد الوطنية.

وقال جوناسيكيرا ”كان من الممكن أن يصبح الزعيم المقبل“.

وألقت السلطات القبض على أكثر من ألفي شخص لصلتهم بالهجمات وأطلقت المحاكم سراح معظمهم مقابل كفالة وظل 634 قيد الحبس.

وتقول السلطات إنه تم احتواء التهديد بوقوع المزيد من الهجمات بينما فككت الأجهزة الأمنية معظم الشبكة التي لها صلة بالتفجيرات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق