مناطق

شراكة تكاملية بين أمانة الأحساء والشؤون الإسلامية بالشرقية

صراحة – الشرقية: انطلاقاً من دعم واهتمام قيادتنا الرشيدة – ايدها الله– ، وانسجاماً مع رؤية المملكة 2030  في خدمة المجتمع وإرساء سُبل التعاون والتنسيق المشترك بين القطاعات والمؤسسات الحكومية ، عُقد امس الخميس 21ذوالحجة اجتماعاً تحضيرياً ضم أمين الاحساء المهندس عادل بن محمد الملحم ومدير عام فرع وزارة الشؤون الإسلامية والدعوة والإرشاد بالمنطقة الشرقية فضيلة الشيخ عمر بن فيصل الدويش ، يهدف الى مناقشة توقيع مذكرة شراكة بين الأمانة وفرع الوزارة بالمنطقة الشرقية تعزيزاً للتكاملية وتدعيم دور المجتمع والجهات ذات العلاقة في خدمة المساجد.

وشهد الاجتماع استعراض جوانب عدة من بينها  ( الاسهام في تدعيم برامج الاستفادة من إعادة تدوير ” مياه الوضوء ” في ري الأشجار والمزرعات جوار المساجد ، التنسيق الدائم فيمايتعلق بتأهيل المساجد وصيانتها وتيسير الإجراءات الخاصة بذلك ، العمل على تخصيص أراضي ” لبناء المساجد ” بمايتوافق مع المعايير التخطيطية النموذجية والمستدامة وفق مواصفات قياسية تتوائم مع مكانة المساجد في حياتنا اليومية  ) ، بالإضافة الى العمل على توجيه ” خطباء الجمعة ” بأن تتضمن خطبهم حث وتوعية المصلين والمسلمين عموماً بالمحافظة على نظافة المرافق والبيئة من حولهم والاسهام في تشجير وزراعة المرافق العامة ومنها المساجد ، بناءاً على توجيهات ودعم صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف امير المنطقة الشرقية ، وسمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان ، ومحافظ الاحساء صاحب السمو الأمير بدر بن محمد بن جلوي .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق