محليات

“التعاون الإسلامي” تدين بشدة الهجوم الإرهابي على كنيسة في بوركينا فاسو

صراحة – جدة: أدانت الأمانة العامة لمنظمة التعاون الإسلامي بشدة الهجوم الإرهابي الذي استهدف كنيسة في قرية بانسي شمالي بوركينا فاسو, وأسفر عن العديد من القتلى والمصابين, بالإضافة إلى خطف عدد من الأشخاص.
وأعربت الأمانة العامة عن أسفها الشديد لوقوع هذا الهجوم الإرهابي، مقدمة تعازيها لحكومة وشعب بوركينا فاسو, ومتمنية الشفاء العاجل للمصابين.
وشددت الأمانة العامة على موقف المنظمة الثابت الذي يدين جميع أنواع العنف والتطرف والإرهاب مهما كانت الدوافع والمسببات.

 
 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com
إغلاق
إغلاق