محليات

stc تسجل ارتفاع قياسي بنسبة 87% في استخدام تقنية 5G بمنطقة الحرم المكي

صراحة – مكة المكرمة
كشفت مجموعة stc عن تحقيق ارتفاع قياسي في استخدام شبكة الجيل الخامس 5G، حيث بلغت نسبة استخدامها 87% في منطقة مكة المكرمة، كما شهدت المجموعة نمواً ملحوظاً في حجم حركة البيانات بنسبة تزيد عن 38% خلال العشرين يوماً الماضية من شهر رمضان المبارك، مقارنة بالعام الماضي، وارتفع حجم المكالمات الصوتية بنسبة 13% مقارنة بالعام الماضي أيضاً. ويعكس هذا الارتفاع التزام المجموعة برفع كفاءة خدماتها وتوظيف أحدث التقنيات، إلى جانب جاهزية البنية التحتية لاستقبال الزوار والمصلين خلال الشهر الفضيل.
ويأتي الارتفاع غير المسبوق في استخدام تقنيات الجيل الخامس 5G نتيجة الاستثمارات الكبيرة في توسعة شبكة الجيل الخامس G5 بما يضمن تقديم تجربة رقمية مميزة ورفع مستوى الخدمات المقدمة لضيوف الرحمن. وضمن هذا الإطار، شهدت الشبكة هذا العام نسبة استخدام استثنائية في الحرم المكي الشريف، حيث استحوذت الخدمات المنقولة عبر الجيل الخامس للمرة الأولى على أكثر من 47% من إجمالي حركة الشبكة، ويأتي ذلك تتويجاً للجهود المبذولة في تطوير التقنيات الحديثة المقدمة لشبكة الجيل الخامس هذا العام.
وتصدر تطبيق “فيسبوك” قائمة التطبيقات الأكثر استهلاكاً للبيانات على شبكة stc في الحرم المكي والمناطق المحيطة به، تلاه تطبيقات “سناب شات” و”تيك توك” و”يوتيوب” و”واتساب”.
وتعكس هذه الأرقام استعدادات stc المبكرة والتوسيعات المتواصلة لشبكتها في رحاب الحرمين الشريفين، لتقديم تجربة سلسة وممتعة للمستخدمين لتدوين ذكرياتهم في أجواء الشهر الفضيل وتخليد ذكرياتهم الروحانية مع احبائهم ما يضمن توفير تجربة رقمية استثنائية لزوار بيت الله الحرام، مع رفع مستوى الخدمات المقدمة لهم وتفوق مؤشرات الأداء للشبكة استجابة للزيادة الملحوظة في أعداد الزوار خلال شهر رمضان المبارك.
وبالنظر إلى حركة المكالمات الدولية، جاءت اليمن ومصر والهند أعلى قائمة الدول للمكالمات الصادرة، في حين تقدمت الإمارات وقطر والهند في عدد المكالمات الواردة، ما يعكس الدور الحيوي لشبكة stc في تعزيز تواصل الزوار بأحبائهم حول العالم بكفاءة وفعالية.
ونجحت stc في توطيد الروابط بين المعتمرين وذويهم خلال العشر الأواخر من رمضان، عبر استخدام أفضل وأحدث التقنيات الرقمية المتطورة. وساهمت هذه التقنيات، التي شملت شبكات عالية السرعة وخدمات رقمية مبتكرة، في مشاركة الدعوات الصادقة واللحظات التي لا تُنسى بين ملايين المعتمرين وزوار بيت الله الحرام وبين أهلهم.

زر الذهاب إلى الأعلى