حول العالم

إسماعيل هنية يؤيد جهود مصر للتهدئة شرط وجود ضمانات

صراحة – وكالات :

أكد رئيس الوزراء المقال إسماعيل هنية في اتصال هاتفي اليوم الأحد مع الرئيس المصري محمد مرسي تأييده لجهود مصر للتهدئة “على أساس أن يكون هناك التزامات وضمانات تحول دون تكرار” الهجوم العسكري الإسرائيلي على قطاع غزة.

وقال هنية في بيان انه بحث في اتصال هاتفي مع الرئيس المصري “في الجهود التي يبذلها فخامته من اجل وقف العدوان على الشعب الفلسطيني في قطاع غزة وحقن دمائه، معربا عن تأييده لها وعلى أساس أن يكون هناك التزامات وضمانات تحول دون تكرارها على شعبنا”. وأضاف القيادي في حركة حماس بعد الاتصال الهاتفي الذي استغرق نحو ثلث ساعة انه “استعرض الجهود التي تقوم بها مصر، وثمن عاليا هذه الجهود” بحسب البيان.

وعبر هنية عن “التقدير العالي لموقف” مرسي و”موقف مصر في القرارات السياسية التي اتخذها أو لزيارة رئيس الوزراء المصري إلى قطاع غزة والتحركات السريعة والعاجلة التي قادها لوقف العدوان على غزة”. وقال البيان أن الرئيس المصري “عبر عن وقوف مصر بالكامل مع أهل غزة والقيام بكل ما يلزم من اجل وقف العدوان والتخفيف من معاناة شعبنا”.

زر الذهاب إلى الأعلى