مال وأعمال

إعلان أسماء الشركات المؤهلة للمنافسة على رخصة كشف موقع “أُم الدمار” التعديني

صراحة – الرياض: أعلنت وزارة الصناعة والثروة المعدنية عن أسماء 13 شركة من مرحلة التأهيل المسبق للمشاركة في المنافسة للحصول على رخصة كشف في موقع “أم الدمار” التعديني الواقع بمنطقة المدينة المنورة في محافظة مهد الذهب، الذي يجري طرحه للمنافسة بين المستثمرين على المستوى المحلي والدولي؛ تماشيًا مع رؤية المملكة 2030 التي تهدف إلى جعل قطاع التعدين الركيزة الثالثة للصناعة الوطنية.

ويغطي موقع “أُم الدمار” الذي يقع على بعد 300 كيلومتراً شمال شرق مدينة جدة و25 كيلومتراً شمال غرب محافظة مهد الذهب مساحة تقدر بأكثر من 40 كيلومتراً مربعاً في المتكون الجيولوجي لمجموعة مهد الذهب على حزام جبل صايد، في إقليم جدة الجيولوجي، حيث يضم الموقع العديد من الرواسب المعدنية المختلفة مثل: النحاس، والزنك، والذهب، والفضة.

وأوضحت الوزارة أن المتنافسين المؤهلين هم: شركة أفريكان رينبو للمعادن المحدودة، وشركة عبد الرحمن سعد الراشد وأولاده (أرتار)، وشركة باريك قولد تي 7 المحدودة، وشركة إي آر جي العربية المحدودة، وتحالف بين شركة موشيكو ريسورسيس وشركة عجلان وإخوانه للتعدين، وشركة يالمادين المحدودة، وشركة يانكول الأسترالية المحدودة، وشركة مجموعة يو دي إس قولدن، وشركة ألارا السعودية فينشرز، وشركة التعدين العربية السعودية (معادن)، وشركة المصانع الكبرى للتعدين (آماك)، وشركة فيدانتا ليميتد وشركة نورين للتعدين.

وأوضحت الوزارة أن إعلان المتنافسين المؤهلين يمثل نهاية المرحلة الأولى من عملية المنافسة؛ للحصول على رخصة الكشف في موقع أم الدمار، تلي هذه المرحلة مرحلة تقديم العروض والمزايدة العلنية، كما ستعقد الوزارة خلال شهر أغسطس الحالي ورشة للمتنافسين المؤهلين لإيضاح المزيد من التفاصيل عن المراحل المقبلة من عملية المنافسة، وسيتم تقييم العروض بناءً على عدد من المعايير، التي تشمل الكفاءة الفنية والقدرة المالية والبيئية والمجتمعية، حيث تم تزويد غرفة المعلومات بالبيانات الفنية السابقة ومن ضمنها تقرير فني مستقل، ونموذج جيولوجي ثلاثي الأبعاد.

وتأكيدًا على حرص الوزارة باتباع الممارسات البيئية والاجتماعية، سيتعين على المتنافسين إظهار مدى التزامهم بهذه الممارسات وتقديم خطة أثر اجتماعي تشمل نسب التوظيف والشراء المحلي من المناطق المجاورة للموقع بما يسهم في نمو هذه المناطق.

يُذكر أن الوزارة قد أعلنت عن مرحلة التأهيل المسبق لموقع أم الدمار في يوليو الماضي وشارك خلالها عدد من المستثمرين المحليين والدوليين المهتمين في قطاع الاستكشاف والتعدين، كما تعد المنافسة لموقع أم الدمار خطوة مهمة لتحقيق أهداف الوزارة لدعم نمو قطاع التعدين في المملكة، والسعي لاستغلال الموارد المعدنية الهائلة في المملكة وتعزيز سلال القيمة المضافة من المعادن الإستراتيجية كالنحاس والزنك؛ لخلق فرص صناعية واعدة في المملكة تزيد من جذب الاستثمارات في قطاعي الصناعة والتعدين.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى