محليات

“الاتصالات” تعلن تمديد المهلة النهائية للجهات المستفيدة من خدمة الرسائل القصيرة الجماعية

صراحة – الرياض: دعت هيئة الاتصالات وتقنية المعلومات جميع الجهات المستفيدة من خدمة الرسائل القصيرة الجماعية بضرورة التواصل مع مقدمي خدمة الرسائل القصيرة المتعاقدين معهم لتسجيل أسماء المرسلين (Sender name) الخاصة بها في النظام الإلكتروني قبل نهاية المهلة النهائية، والتي جرى تمديدها إلى 30 سبتمبر 2022م، وذلك لتجنب تعطل الخدمات المعتمدة على خدمة الرسائل القصيرة، حيث سيتم بعد هذا التاريخ إيقاف إرسال أي رسالة نصية قصيرة (SMS) تحمل اسم مرسل غير مسجل في النظام.

وأوضحت الهيئة أن ذلك يأتي انطلاقًا من دورها في تنظيم القطاع وحماية مستخدميه من إساءة استخدام الرسائل النصية القصيرة الجماعية، والرسائل النصية الاحتيالية والاقتحامية، مشيرةً إلى أن تمديد المهلة جاء مراعاة لمصالح الجهات الحكومية والجهات المستفيدة من خدمات الرسائل القصيرة بشكل عام، وقد حددت الهيئة هذه المهلة الأخيرة لتسجيل جميع أسماء المرسلين الحالية في النظام واستيفاء جميع متطلبات التسجيل، بعد أن عملت مع مقدمي خدمة الرسائل القصيرة على وضع حوكمة لتسجيل أسماء المرسلين للجهات المستفيدة وتوثيقها من خلال نظام إلكتروني عبر تقنية البلوك تشين منذ تاريخ 20 مارس 2022م.

وأكدت الهيئة على ضرورة قيام الجهة المستفيدة بالتواصل مع جميع مقدمي خدمة الرسائل المتعاقدين معها وتزويدهم بالبيانات والوثائق المطلوبة، وذلك لتجنب تعطل أي خدمات تعتمد على الرسائل القصيرة، مشيرةً إلى إخلاء مسؤوليتها حيال أي آثار مترتبة من إيقاف تلك الرسائل نتيجة لعدم الالتزام بتسجيل أسماء المرسلين في النظام.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى