محليات

الغذاء والدواء : نحذر من وجبات الهمبرجر الخطرة ولانستطيع منع دخولها للسعودية

صراحة – متابعات :

أكد الرئيس التنفيذي للهيئة العامة للغذاء والدواء الدكتور محمد الكنهل عدم وجود ازدواجية في المهام بين عمل الهيئة العامة للغذاء والدواء، وعمل ومهام صحة البيئة التي تتولى الرقابة على المطاعم. وقال: نحن مسؤولون عن الغذاء المستورد، ورغم أننا ضد مسألة تناول الوجبات السريعة خاصة المتعلقة بمنتجات الهمبرجر التي نعلم أن أغلبها يتكوّن من اللحم المطحون والمجروش وأن نسبة الدهون فيها %30 وأن هذه الدهون عبارة عن شحوم حيوانية، وهذه نسبة معروفة عالمياً، لذا نحن لانستطيع أن نرفضها، لأن السعودية عضو في منظمة التجارة العالمية. وبخصوص الرقابة على الغذاء قال الكنهل: قمنا بتقسيم الرقابة على الغذاء إلى ثلاث مراحل، الأولى على الغذاء المستورد وهو الأخطر لكون %70 من غذائنا الذي نستهلكه مستوردا، والثانية: الرقابة على المصانع والمستودعات الكبيرة، والثالثة تختص بالرقابة على محلات التجزئة وهذه قد نتعاون فيها مع البلديات من خلال التوعية والإرشادات والتدريب. وأكد الكنهل أن هناك جهات تسعى إلى فشل توصيات “المؤتمر العالمي الأول للرقابة على الغذاء الحلال”، الذي سبق أن نظمته الهيئة العامة للغذاء والدواء في المملكة العربية السعودية، وشارك فيه عدد من الدول والهيئات والمنظمات الرقابية وعدد من الباحثين والمختصين في مجالات الغذاء والصحة.
وأوضح أن الغذاء الحلال صناعة كبيرة يتأثر بها أكثر من 1,08 مليار شخص في العالم منهم 1,05 مليار شخص مسلم، وهذا يحتاج إلى وضع معايير يتفق عليها بين الدول الإسلامية. وهذا بالطبع عمل شاق وطويل.

زر الذهاب إلى الأعلى