رياضة

رئيس اتحاد السيارات: تميزت نسخة رالي داكار السعودية ٢٠٢٢م بقلة الحوادث والحضور القوي للسائقين العرب

صراحة – الرياض :  أكد صاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلطان العبدالله الفيصل رئيس الاتحاد السعودي أن النسخة الثالثة من رالي داكار السعودية ٢٠٢٢ شهدت مشاركة كبيرة في أعداد المشاركين، إذ وصلت إلى ١٠٠٠ مشارك من ٧٠ دولة عالمية، وهذه المشاركة هي الأكبر في تاريخ الرالي ومثلت أكثر من ثلاثة أضعاف المشاركين في النسختين الماضيتين لرالي داكار السعودية.
وأوضح سموّه في تصريح لوكالة الأنباء السعودية أن نسبة الحوادث في رالي داكار السعودية ٢٠٢٢ كانت قليلة، ولم تسجل أي حالة وفاة أو إصابات بالغة بين المشاركين خاصة في فئة الدرّاجات النارية الذين هم أكثر عرضة لخطر الحوادث والإصابات.
وقال سموه: “إن أكثر ما يميز رالي داكار السعودية ٢٠٢٢م، الحضور القوي للسائقين العرب خاصة أبناء الخليج العربي، حيث توج السائق القطري ناصر العطية بالمركز الأول، فيما نال السائق السعودي يزيد الراجحي المركز الثالث في فئة السيارات، وهذا يمثل فخرا وإنجازا لنا جميعا في دول الخليج العربي”.
وأكد سمو رئيس الاتحاد السعودي للسيارات والدراجات النارية رئيس مجلس إدارة شركة رياضة المحركات السعودية أن اليوم شهد منافسة شرسة وقوية بين المتسابقين، وطوال فترة المنافسات استمتع الجميع بالمناظر الخلابة والمتنوعة لتضاريس المملكة والتطور الكبير والازدهار، وذلك من ثمرات الدعم الكبير من خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله- ومتابعة ودعم سمو وزير الرياضة وشركة المحركات السعودية التي أصبحت تدار بأيدٍ سعودية تنظم جميع الفعاليات والأنشطة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com