محليات

ماء زمزم المبارك يطفئ عطش ضيوف الرحمن زوار المسجد النبوي

صراحة – المدينة المنورة
يطفئ ضيوف الرحمن حجاج بيت الله الحرام زوار المدينة المنورة عطشهم بشرب ماء زمزم المبارك أثناء أدائهم لعبادتهم بالمسجد النبوي، شاكرين الله عز وجل على ما تفضل به عليهم من نعم كثيرة وخدمات متكاملة وميسرة يحتاجون إليها داخل المسجد ومنها حافظات ماء زمزم المنتشرة في كافة ساحات وأروقة وأدوار المسجد النبوي.
ولماء زمزم المبارك فضل عظيم أخبر عنه سيد الأنام الرسول الكريم حيث قال -صلى الله عليه وسلم-: ” إنها مباركة وإنها طعام طعم” أخرجه مسلم في صحيحه، فهي مباركة وماؤها مبارك كما أن ماء زمزم يعّد من أسباب الشفاء من الأمراض والأسقام فماء زمزم لما شُرب له، كما أن له فضلاً كبيراً وعظيماً في استجابة الدعاء عند شربه كأن يقال “اللهم إني اسألك علمًا نافعًا ورزقًا واسعًا وشفاءً من كل داء”.
ووفرت الهيئة العامة للعناية بالمسجد النبوي ممثلة في إدارة السقيا خلال موسم حج هذا العام 400 طن يومياً وعبوات ماء زمزم مبردة على مدار الساعة والآلاف من الحافظات التي تحافظ على الماء المبارك باردًا، ليتمكن حجاج بيت الله الحرام زوار المسجد النبوي من أداء مناسكهم بكل يسر وسهولة.

زر الذهاب إلى الأعلى