محليات

مذكرة تفاهم بين “سدايا” و”مدينة محمد بن سلمان غير الربحية” لتأهيل الكوادر البشرية في مجالي الذكاء الاصطناعي والمدن الذكية

صراحة – واس: وقعت الهيئة السعودية للبيانات والذكاء الاصطناعي (سدايا)، مذكرة تفاهم مع مدينة محمد بن سلمان غير الربحية (مدينة مسك)، لتدريب وتأهيل الكوادر البشرية ونقل المعرفة وتبادل الخبرات في مجال الذكاء الاصطناعي والمدن الذكية، وذلك بحضور معالي رئيس “سدايا” الدكتور عبدالله بن شرف الغامدي، ومعالي رئيس مجلس إدارة مدينة محمد بن سلمان غير الربحية الدكتور غسان بن عبدالرحمن الشبل.

جاء ذلك خلال فعاليات اليوم الثاني من المنتدى العالمي للمدن الذكية الذي يقام بمقر مركز أرينا الرياض خلال الفترة من 12 – 13 فبراير 2024، بمشاركة أكثر من 100 متحدث من 40 دولة في العالم تحت شعار “حياة أجود”.

ووقع مذكرة التفاهم من قبل “سدايا” معالي مدير مركز المعلومات الوطني الدكتور عصام بن عبدالله الوقيت، ومن قبل مدينة مسك الرئيس التنفيذي ديفيد هنري.

وتضمنت المذكرة التعاون حول إقامة برامج ومبادرات لتطوير مجالات الذكاء الاصطناعي والمدن الذكية في مدينة مسك، والتعاون حول تطوير وتشغيل مبادرات تعليمية وتدريبية في مجال الذكاء الاصطناعي والمدن الذكية، وتقديم الاستشارات التقنية المتعلقة في مجال البيانات والذكاء الاصطناعي والمدن الذكية، فضلاً عن التعاون في تقديم الاستشارات في مجال استراتيجيات المدن الذكية لمدينة مسك، ومشاركة مدينة مسك في فعاليات ومنتديات “سدايا” المتعلقة بالذكاء الاصطناعي والمدن الذكية.

وتُعد مدينة مسك أول مدينة غير ربحية من نوعها تساهم في تحقيق أهداف مؤسسة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان “مسك”، وتهدف رؤية المدينة إلى أن تكون نموذجاً لتطوير القطاعات غير الربحية عالمياً وأن تشكل حاضنة للشباب وكذلك المؤسسات المحلية والدولية، وستسهم في تحقيق أهداف “مسك” في دعم الابتكار وريادة الأعمال وتأهيل قادة المستقبل من خلال نشر الوعي حول مجالات العمل غير الربحي في مفهومه التشغيلي الداخلي، ومن حيث الفرص وبرامج التدريب التي سيوفرها للشباب، إضافة إلى ما توفره المدينة من خدمات تسهم في خلق بيئة جذابة لجميع المستفيدين من عروض المدينة.

وتأتي مذكرة التفاهم ضمن الجهود التي تتبناها “سدايا” بوصفها المرجع الوطني للبيانات والذكاء الاصطناعي في كل ما يتعلق بهما من تنظيم وتطوير وتعامل في المملكة، وتقديم أحدث الخدمات التقنية، والحلول الرقمية إلى الجهات الحكومية في المملكة، بما يواكب النهضة الحضارية الشاملة التي تشهدها المملكة في مختلف المجالات.

زر الذهاب إلى الأعلى