حول العالم

مسؤول أمريكي يكشف ملابسات مقتل زعيم تنظيم القاعدة أيمن الظواهري

صراحة – وكالات : أفاد مسؤول أميركي بارز بأن غارة جوية أميركية قتلت “قيادياً بارزاً” في تنظيم “القاعدة” في  أفغانستان، فيما أشارت وكالة أسوشيتد برس إلى أن القيادي بتنظيم “القاعدة” أيمن الظواهري قضى في الغارة المذكورة.

وقال المسؤول إنه “خلال نهاية الأسبوع، نفذت الولايات المتحدة وفي إطار مكافحة الإرهاب عملية ضد هدف هام لتنظيم القاعدة في أفغانستان. العملية كانت ناجحة ولم يسجل وقوع إصابات بين المدنيين”.

بدوره اعترف متحدث باسم حركة طالبان في تصريحات لوكالة “رويترز”، أن الولايات المتحدة نفذت غارة بطائرة مسيرة على منزل سكني في العاصمة كابول، خلال عطلة نهاية الأسبوع.

وأعلن البيت الأبيض أن الرئيس الأميركي جو بايدن سيدلي بتعليقات بشأن “عملية ناجحة لمكافحة الإرهاب”.

فيما أعلن مراسل وكالة “أسوشيتد برس” على موقع “تويتر” صباح اليوم الثلاثاء إن غارة أمريكية قتلت زعيم تنظيم القاعدة الإرهابي نهاية الأسبوع الماضي في أفغانستان، وفقًا لـ”سكاي نيوز عربية”.

ونقلت شبكة “فوكس نيوز” عن مسؤول أمريكي، وصفته بالكبير، في وقت مبكر من اليوم الثلاثاء، ملابسات مقتل زعيم تنظيم القاعدة، أيمن الظواهري، الذي لقي حتفه في غارة بأفغانستان نهاية الأسبوع الماضي.

وبحسب المسؤول الذي لم يتم ذكره، فإن العملية جرى تنفيذها بطائرة مُسيَّرة، قائلاً إنها لم تسفر عن وقوع ضحايا من المدنيين.

وأضاف بأن زعيم تنظيم القاعدة لقي حتفه في عمليات من تخطيط وكالة الاستخبارات المركزية الأمريكية “سي آي إي”.

ووصف المسؤول العملية بالناجحة، فيما يرتقب أن يلقي الرئيس الأمريكي، جو بايدن، كلمة بشأن مقتل الظواهري في وقت لاحق.

وقال مسؤولان أمريكيان لوكالة “رويترز” إن وكالة المخابرات المركزية شنَّت غارة بطائرة مُسيَّرة في أفغانستان مطلع الأسبوع، مشيرَيْن إلى أن الضربة وقعت في كابول يوم الأحد. ولم يذكرا تفاصيل عن الهدف، أو ما إذا كان هناك ضحايا.

وكان كبير المتحدثين باسم حركة طالبان قد قال إن الولايات المتحدة شنت هجومًا بطائرة مُسيَّرة على مبنى سكني في كابول مطلع الأسبوع.

وقال ذبيح الله مجاهد في بيان إن الهجوم وقع يوم الأحد، وتدينه الحركة؛ باعتباره انتهاكًا “للمبادئ الدولية” واتفاق 2020 المتعلق بانسحاب القوات الأمريكية.

وكان الظواهري أكبر المطلوبين لدى الولايات المتحدة نظرًا لدوره في تنظيم القاعدة المسؤول عن هجمات الحادي عشر من سبتمبر في نيويورك سنة 2001.

وتولى الظواهري قيادة تنظيم القاعدة بعد مقتل مؤسسه أسامة بن لادن في عملية جرت بباكستان مايو 2011.

 

 

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
WP Twitter Auto Publish Powered By : XYZScripts.com