مال وأعمال

“موانئ” توقع مذكرة تفاهم مع ميناء “مرسيليا فوس” لتعزيز التجارة الدولية

صراحة – الرياض: وقعت الهيئة العامة للموانئ “موانئ” وميناء “مرسيليا فوس”، مذكرة تفاهم؛ بهدف تعزيز التعاون المشترك في عدة مجالات، تشمل التحول الرقمي نحو الموانئ الذكية، بما يسهم في تعزيز التجارة الدولية، ودعم البيئة البحرية، ومبادرة الموانئ الخضراء.

جاء ذلك على هامش منتدى رؤية الخليج (VISION GOLFE 2024)، الذي نظمته الوكالة الوطنية لدعم تنمية الاقتصاد الفرنسي دولياً (بيزنس فرانس) من 4-5 يونيو 2024م في العاصمة الفرنسية باريس، بمقر وزارة الاقتصاد والمالية، والسيادة الصناعية والرقمية الفرنسية، تحت رعاية الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.

ووقع مذكرة التفاهم رئيس الهيئة العامة للموانئ “موانئ” عمر بن طلال حريري، والرئيس التنفيذي لميناء مرسيليا فوس، هيرفي مارتيل، وذلك بحضور سفير خادم الحرمين الشريفين لدى جمهورية فرنسا فهد بن معيوف الرويلي، والرئيس التنفيذي لشركة بيزنس فرانس، لوران سان مارتن، وعدد من المسؤولين.

وتسهم مذكرة التفاهم في تعزيز جهود “موانئ” لإضافة قيمة اقتصادية للبلدين بالإضافة إلى تعزيز الابتكار، وتبادل الخبرات، وتنمية القدرات الرائدة في موانئ المملكة، تماشياً مع مستهدفات الإستراتيجية الوطنية للنقل والخدمات اللوجستية التي تهدف إلى ترسيخ مكانة المملكة كمركز لوجستي عالمي، ومحور ربط القارات الثلاث.

وشهد المنتدى جلسة حوارية بعنوان “مستقبل البنى التحتية”، تناول فيها نائب رئيس الهيئة للأعمال التجارية عبدالله المنيف جهود “موانئ” في تطوير البنية التحتية بالموانئ التابعة لها، كما استعرض المشاريع الضخمة التي يتم تنفيذها، والفرص الاستثمارية الواعدة بالموانئ.

يُذكر أن منتدى رؤية الخليج (VISION GOLFE 2024) يُعد أكبر فعالية تجارية اقتصادية يتم تنظيمها سنوياً لتعزيز التعاون التجاري بين فرنسا ودول مجلس التعاون الخليجي، حيث يجمع صانعي القرار الأساسيين من القطاعين العام والخاص بدول مجلس التعاون، وعدداً من القادة الدوليين، فيما يمثل ميناء مرسيليا فوس أحد أكبر موانئ فرنسا، نظراً لدوره الكبير في تيسير التجارة الدولية.

زر الذهاب إلى الأعلى