محليات

وزارة الداخلية تنفذ حكم القتل قصاصاً في جناه بمكة المكرمة وجازان

سناب صحيفة صراحة الالكترونية

صراحة – متابعات :

أصدرت وزارة الداخلية اليوم بياناً حول تنفيذ حكم القتل قصاصاً في أحد الجناة بمكة المكرمة ، وفيما يلي نص البيان:
بيان من وزارة الداخلية :
قال الله تعالى : ( يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا كُتِبَ عَلَيْكُمُ الْقِصَاصُ فِي الْقَتْلَى ) .. الآية .
وقال تعالى : ( وَلَكُمْ فِي الْقِصَاصِ حَيَاةٌ يَا أُولِي الْأَلْبَابِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ ) .
أقدم أحمد بن محمود بن بسان الطريفي اليزيدي ( سعودي الجنسية ) على قتل عايض بن عوض بن بطيح اليزيدي ( سعودي الجنسية ) ، وذلك بإطلاق النار عليه اثر خلاف بينهما ، وبفضل من الله تمكنت سلطات الأمن من القبض على الجاني المذكور ، وأسفر التحقيق معه عن توجيه الاتهام إليه بارتكاب جريمته ، وبإحالته إلى المحكمة العامة صدر بحقه صك شرعي يقضي بثبوت ما نسب إليه شرعا ، والحكم عليه بالقتل قصاصاً ، وتأجيل تنفيذه إلى بلوغ القاصر من ورثة القتيل سن التكليف والرشد ، ومطالبته مع بقية الورثة بإنفاذه ، وصدق الحكم من محكمة التمييز ، ومن المحكمة العليا ، ثم الحق بصك الحكم ثبوت بلوغ ورشد القاصر من الورثة ومطالبته مع بقية الورثة باستيفاء القصاص من الجاني ، وصدق ذلك من محكمة الاستئناف ومن المحكمة العليا ، وصدر أمر سام بإنفاذ ما تقرر شرعاً وصدق من مرجعه بحق الجاني المذكور .
وقد تم تنفيذ حكم القتل قصاصاً بالجاني أحمد بن محمود بن بسان الطريفي اليزيدي ( سعودي الجنسية ) اليوم الثلاثاء الموافق 13/1/1434هـ بمكة المكرمة ، بمنطقة مكة المكرمة .
ووزارة الداخلية إذ تعلن عن ذلك لتؤكد للجميع حرص حكومة خادم الحرمين الشريفين – حفظه الله – على استتباب الأمن وتحقيق العدل وتنفيذ إحكام الله في كل من يعتدي على الآمنين ويسفك دماءهم ، وتحذر في الوقت ذاته كل من تسول له نفسه الإقدام على مثل ذلك بأن العقاب الشرعي سيكون مصيره .
والله الهادي إلى سواء السبيل .

أصدرت وزارة الداخلية اليوم الثلاثاء بياناً حول تنفيذ حكم القتل تعزيراً في أحد الجناة بمدينة جيزان، وفيما يلي نص البيان.. بيان من وزارة الداخلية:

أقدم علي بن محمد بن أحمد محزري (سعودي الجنسية) على قتل زوجته حنينة بنت علي بن موسى خبراني (سعودية الجنسية)، وذلك بطعنها بسكين في رقبتها وصدرها عدة طعنات غائرات، ثم سكب مادة الكيروسين وقام بإحراقها حتى تفحمت، ثم قام بتنظيف مكان الجريمة من آثار الحريق وبعد إخفاء معالم جريمته ذهب إلى الشرطة مبلغاً عن اختفاء زوجته.

وبفضل من الله تمكنت سلطات الأمن من كشف الجريمة، وأن مرتكبها هو زوج المجني عليها (علي) المذكور فتم القبض عليه، وأسفر التحقيق معه عن توجيه الاتهام إليه بارتكاب جريمته البشعة ، وبإحالته إلى المحكمة العامة صدر بحقه صك شرعي يقضي بثبوت ما نسب إليه شرعاً والحكم عليه بالقتل تعزيراً، وصدق الحكم من محكمة التمييز ومن مجلس القضاء الأعلى بهيئته الدائمة ، وصدر أمر سام يقضي بإنفاذ ما تقرر شرعاً بحق الجاني المذكور. وقد تم تنفيذ حكم القتل تعزيراً بالجاني علي بن محمد بن أحمد محزري (سعودي الجنسية) اليوم الثلاثاء بمدينة جازان.

زر الذهاب إلى الأعلى