مال وأعمال

“التحلية” تنجح في الوصول بمنظومة “إنتاج الجبيل 2” إلى الطاقة الإنتاجية القصوى

صراحة – الرياض: نجحت المؤسسة العامة لتحلية المياه المالحة في الوصول بمنظومة إنتاج الجبيل “المرحلة الثانية”، إلى الطاقة الإنتاجية القصوى المقدرة بـنحو 400 ألف متر مكعب من المياه المحلاة يومياً، مُحققةً نسبة 100% من السعة التصميمية للمنظومة التي تعمل بتقنية التناضح العكسي الصديق للبيئة، والتي ستُسهم بفاعلية في تلبية الطلب المتنامي على المياه المحلاة، وتعزيز أمن واستدامة الإمداد المائي والبيئي.

وكانت منظومة إنتاج الجبيل ” المرحلة الثانية” قد حلت بديلاً لمنظومة إنتاج الجبيل “المرحلة الأولى” التي بلغت طاقتها الإنتاجية 140 ألف متر مكعب من المياه المحلاة يومياً، فيما بدأ إنتاجها الأولي من المياه المحلاة خلال شهر مايو 2022 لتصل إلى الطاقة الإنتاجية القصوى في منتصف يناير الحالي، الأمر الذي سيؤدي لتمكين مزيد من التقنيات الصديقة للبيئة، ويُسهم في رفع الكفاءة الإنتاجية، وخفض استهلاك الطاقة.

وتأتي منظومة إنتاج الجبيل 2 RO، في سياق مشاريع التحلية النوعية الرامية لتعزيز أمن الإمداد في كافة مناطق المملكة، وضمن مبادرات تحسين جودة المياه بالمنطقة الشرقية، من خلال إيصال المياه المحلاة إلى جميع المحافظات والمدن والقرى، وسد الاحتياج المتنامي بسبب زيادة الكثافة السكانية وقيام العديد من المشاريع التنموية بالمنطقة، والإسهام في تعزيز برنامج الارتقاء بجودة الحياة وفق رؤية المملكة 2030.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى